اعلان تليجرام

البطش: لا ينبغي أن يمنعنا الانقسام من مواجهة الخطط الإسرائيلية

القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش

القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش

غزة - سوا

أكد عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، اليوم الثلاثاء، أن أولى مخططات مواجهة الضم، هي الوحدة في الميدان.

وقال البطش خلال مؤتمر لتجمع النقابات المهنية في قطاع غزة رفضًا لخطة الضم، "لا ينبغي أن يمنعنا الانقسام من مواجهة هذه المؤامرات والخطط الإسرائيلية".

وأضاف البطش: "ندعو لتطبيق قرارات المجلسين المركزي والوطني بسحب الاعتراف بـ "إسرائيل" وإلغاء أوسلو ووقف كل أشكال التعامل مع الاحتلال والإدارة الأمريكية، وعقد لقاء يجمع الأمناء العاميين للفصائل من أجل تحقيق الوحدة ومواجهة هذه المخططات".

وتابع حديثه: "نطالب بتعبئة وطنية شاملة بين مكونات شعبنا والعربي والإسلامي".

وأردف: "علينا التمسك برفض خطة الضم ورفض الإجراءات والوحدة في مجابهتها، وإن لم نتحرك نحن لن يضحي أحد غيرنا".

وشدّد البطش على أن "قرار الضم الإسرائيلي في جوهره هو فشل لمشروع التسوية السياسية، ووضع حد لوهم الدولتين"، على حد تعبيره.