اعلان تليجرام

حقيقة اعتقال كمال عبد المعروف في السودان الآن

كمال عبد المعروف

كمال عبد المعروف

السودان - سوا

أعلنت وسائل إعلام سودانية، اليوم الأحد، بأنه تم اعتقال كمال عبد المعروف؛ عقب إحباط محاولة انقلاب على الحكم خلال الساعات الماضية، مؤكدة أن قوات الأمن والاستخبارات عملت على إحباطها.

وذكرت وسائل الإعلام أن كمال عبد المعروف كان يخطط من أجل تنفيذ الانقلاب برفقة مجموعة من الشخصيات البارزة الموالية للرئيس المعزول السابق عمر البشير ، قبل أن يتم إفشالها واعتقال عدد منهم.

وكان كمال عبد المعروف، شخصية مهمة في عهد البشير، وتم ترشيحه لقيادة السودان في المرحلة التي تلت عزل الرئيس من منصبه، قبل أن يتم التوافق على عوض بن عوف الذي قدم استقالته لاحقا.

وكان عبد المعروف يشغل مناصب قيادية مهمة، منها رئاسة هيئة الأركان المشتركة، فيما حظي باحترام واسع لدى الشعب السوداني والقوات المسلحة في السنوات المنصرمة، ويحمل شهادات عليا.

وجعل عبد المعروف من نفسه اسما لامعا إبان الثورة، إذ أصبح الشخصية الثالثة في القوات المسلحة بصفته القائد الأعلى وراء وزير الدفاع والرئيس السوداني، وسبق له أن قاد عملية طرد قوات جنوب السودان من هجليج.

وأكد عبد المعروف في تصريحات سابقة له، دعمه للشعب السوداني وإنحياز القوات المسلحة لصوت الجمهور، مشددا على أهمية المحافظة على مقدرات البلاد من النهب وعمليات السطو والالتفاف حول القيادة.

ولم تؤكد وكالة الأنباء السودانية (سونا) أو المصادر الرسمية، نبأ اعتقال كمال عبد المعروف، إلا أن وسائل الإعلام المحلية نشرت الخبر، متوقعة أن يصدر بيان من السلطات حول إحباط المخطط الانقلابي.