جوال

النرويج تطالب إسرائيل بعدم ضم مناطق في الضفة الغربية

وزيرة خارجية النرويج إينه إريكسن سوريدي

وزيرة خارجية النرويج إينه إريكسن سوريدي

أوسلو - سوا

طالبت النرويج، أمس الثلاثاء، إسرائيل بعدم تنفيذ خطة ضم مناطق بالضفة الغربية وفرض سيادتها عليها.

وترأس النرويج لجنة الاتصال المخصصة لتنسيق المساعدة الدولية المقدمة إلى الشعب الفلسطيني والتي اجتمعت أمس لبحث خطة إسرائيل فرض سيادتها على المستوطنات وغور الأردن في الضفة الغربية.

وقالت وزيرة خارجية النرويج إينه إريكسن سوريدي لوكالة "رويترز" بعد الاجتماع : إن "أي خطوة منفردة ستلحق ضررًا بعملية السلام وهذا الضم سيكون خرقاً ومخالفة بشكل مباشر للقانون الدولي"، وفق موقع قناة آي 24 نيوز . 

وأضافت سوريدي أنها تحدثت اليوم مع وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي لحث إسرائيل على استئناف المحادثات المباشرة مع الفلسطينيين وتفادي التحركات المنفردة.

وأردفت "هذا سيقوض احتمال التوصل لحل يقوم على أساس وجود دولتين".

جدير بالذكر أن إسرائيل تخطط لضم أكثر من 130 مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة وغور الأردن الذي يمتد بين ​بحيرة طبريا​ و​البحر الميت​.