جوال

نُقلا لمجمع فلسطين

إصابة شابين برصاص الاحتلال في هجوم للمستوطنين شمال رام الله

إصابة شابين برصاص الاحتلال في هجوم للمستوطنين شمال رام الله

إصابة شابين برصاص الاحتلال في هجوم للمستوطنين شمال رام الله

رام الله - سوا

أصيب شابين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الاثنين، في سهل قرية المغير شمال رام الله ، بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن جنود.

وقال الناشط في مقاومة الجدار والاستيطان كاظم حج محمد، إن عددا من المستوطنين هاجموا رعاة الأغنام في السهل الواقع بين القرية وقرية ترمسعيا، حيث أسفر ذلك عن إصابة شابين بجروح أحدهما إصابته في البطن والآخر في القدم، نقلا على إثرها إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله.

وأشار إلى أن جنود الاحتلال الإسرائيلي وصلوا إلى الموقع وأطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين الذي هبوا لمساندة رعاة الأغنام من هجمة المستوطنين.

 

من جهته، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: "وردت تقارير أولية عن محاولة تنفيذ عملية طعن بالقرب من مستوطنة "عميحاي" شرقي رام الله حيث حاول فلسطينيان طعن جنود في المنطقة".

وأضاف المتحدث إن الجنود الإسرائيليين ردوا بإطلاق النار نحو الشبان، مشيرا إلى أنه لم تقع إصابات في صفوف القوات.

وادعت وسائل إعلام إسرائيلية، أن أحد الفلسطينيين قام بمحاولة طعن جندي خلال شجار وقع بين قوة من الجنود و 8 فلسطينيين قرب مستوطنة شيلو بمنطقة رام الله.

وأوضحت أن القوة الإسرائيلية قامت باطلاق النار، مرجحة أن الفلسطينيين أصيبا في الجزء السفلي من الجسم وانسحبا من المكان تجاه احد القرى الفلسطينية.