جوال

إسرائيل رفضت دور موسكو

شعث: الرئيس عباس لا يمانع وساطة روسيا في المفاوضات مع إسرائيل

نبيل شعث

نبيل شعث

رام الله - سوا

أكد مستشار الرئيس الفلسطيني، نبيل شعث ، إنه "لا مانع لدى الرئيس محمود عباس من أن تتولى روسيا دور الوسيط في عملية المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية".

جاءت تصريحات شعث، في ظل الحديث المتكرر عن استعداد روسيا لتنظيم لقاء بين الرئيس الفلسطيني ورئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو في موسكو.

وقال شعث في تصريحات خاصة لموقع "إرم نيوز"، أمس السبت، "إن إسرائيل هي من ترفض أن تكون روسيا وسيطاً في هذه العملية؛ لأنها تريد فقط الولايات المتحدة الأمريكية التي تدعم قراراتها وتؤيد مشاريعها، خصوصاً في زمن الإدارة الحالية برئاسة دونالد ترامب".

وأشار إلى أن روسيا اقترحت أن تحتضن لقاءً بين الفلسطينيين والإسرائيليين في العديد من المرات، مضيفًا: "لكن إسرائيل ترفض في كل مرة كما سترفض أيضاً هذه المرة".

وأشار شعث إلى أن الرئيس محمود عباس اقترح في أكثر من مرة أنه في حال أجرى مفاوضات مع الحكومة الإسرائيلية، لا بد أن تكون من خلال الرباعية الدولية وليس واشنطن وحدها.

وفي سياق متصل، قال نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، إن موسكو مستعدة لتنظيم لقاء شخصي بين الرئيس محمود عباس، ورئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في موسكو.

وذكرت الخارجية الروسية في بيانٍ لها، أمس السبت، إنه تم في اتصال هاتفي بين بوغدانوف وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" حسين الشيخ ، "التأكيد على أهمية الاقتراح الذي تقدمت به القيادة الروسية في وقت سابق لعقد اجتماع شخصي بين الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في موسكو، دون شروط مسبقة".