جوال

حقيقة وفاة مؤيد البدري المعلق العراقي جراء نوبة قلبية في عمان

وفاة مؤيد البدري

وفاة مؤيد البدري

بغداد - سوا

كشفت مصادر رسمية رياضية عراقية، يوم الخميس 21 مايو 2020، عن حقيقة خبر وفاة مؤيد البدري شيخ المعلقين الرياضيين في العراق؛ جراء نوبة قلبية تعرض لها في الثامن والعشرين من رمضان.

وقال نشطاء عراقيون في موقع التواصل تويتر: وفاة شيخ معلقي العراق مؤيد البدري إثر نوبة قلبية في العاصمة الأردنية عمان، في حين نفى آخرون صحة هذه الأنباء، مؤكدين أنها غير صحيحة على الإطلاق.

وأكدت صحيفة صدى البلاد عبر موقعها الإلكتروني، وفاة شيخ المعلقين ومقدم البرامج الرياضية مؤيد البدري عن عمر يناهز الـ84 عاما، لافتة إلى أن وفاته جاءت بعد صراع طويل مع المرض.

بدوره، كتب المخرج العراقي فراس السراي على تويتر: لا صحة للخبر المتداول عن وفاة الاستاذ مؤيد البدري (..) أطال الله في عمره حفظك الله من كل مكروه وأدامك في صحة جيدة، لذلك وجب التنويه.

يُذكر أن مؤيد البدري هو معلق رياضي شهير وأكاديمي جامعي، وصاحب برنامج الرياضة في أسبوع على تلفزيون بغداد الرسمي، في حين كان في سبعينات القرن الماضي وجه بارز في التلفزيون مع كامل الدباغ.

ولا تعتبر أخبار وفاة مؤيد البدري البالغ 85 سنة، جديدة، إذ سبق أن نُشر الخبر بشكل واسع جدا في أعرق الصحف المحلية والعربية عام 2015، قبل أن يتم الإعلان عن عدم صحته، وأنه يتمتع بصحة جيدة.

وكانت الرياضة العراقية في العقود الماضية، أحد أبرز الوجوه المشرفة للوطن العربي، قبل الأحداث السياسية التي أنهكتها والتي تسببت في تشتت المواطنين، وانشغالهم في أمور الحياة الصعبة.