جوال

أبو هولي يرحب

قرار بإعادة صرف رواتب موظفي المياومة في "الأونروا"

دولار امريكي

دولار امريكي

رام الله - سوا

قرر مفوض عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "اونروا" فليب لازاريني، إعادة صرف رواتب موظفي المياومة كاملة عن شهري آذار ونيسان لمن قاموا بعملهم من مواقع العمل في منشآت الوكالة.

ورحب عضو  اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور احمد ابو هولي، بقرار لازاريني، بإعادة صرف رواتب  موظفي المياومة كاملة عن شهري آذار ونيسان لمن قاموا بعملهم من مواقع العمل في منشئات الأونروا أو عن بعد  علاوة على صرف 50% من الراتب للذين لم يستطيعوا أداء وظائفهم بسبب حالة الطوارئ التي اعلنتها الدول المضيفة لمواجهة فيروس كورونا .

ووصف د. ابو هولي القرار بالخطوة الإيجابية التي ستعزز من عمل الاونروا في تدعيم متطلبات الحماية والدعم ومكافحة الفقر التي تقوم بها في وقت الطوارئ والتي تعد إحدى استراتيجياتها الاساسية كما وسيعزز من صمود اللاجئين والعمل على تخفيف معاناتهم .

وكانت دائرة شؤون اللاجئين خلال لقاء رئيسها الدكتور احمد ابو هولي التقى الأربعاء الماضي، عبر "سكايب" مع المفوض العام الجديد فيليب لازاريني، نقلت مطالب الدول العربية المضيفة بما فيها دولة فلسطين بإعادة صرف رواتب موظفي المياومة حيث وعد الاخير  خلال اللقاء بمتابعة قضيتهم والعمل على إعادة تقييم قرار وقف صرف رواتبهم .

واكد ان الاتصالات مع وكالة الغوث مستمرة في ظل استمرار حالة الطوارئ والاجراءات المتابعة لمواجهة فيروس كورونا  لشمول المساعدات الانسانية كافة شرائح مجتمع اللاجئين في مناطق عملياتها بعد فقدان مصدر رزقهم اضافة الى صرفها للاجئين في لبنان بشكل شهري، نظراً لخصوصية أوضاعهم التي تعد الأكثر فقراً، وتأمين الموازنات المالية اللازمة .

وطالب د. ابو هولي الدول المانحة الاسراع في تحويل الأموال التي تعهدت بها في دعم ميزانية الأونروا لتمكينها من الاستمرار في عمل برامجها  وتقديم خدماتها الطارئة والاعتيادية للاجئين الفلسطينيين في كافة مناطق عملياتها في ظل الظروف العصيبة التي تعيشها المخيمات الفلسطينية في الوطن والشتات .