جوال

اجتماع لمجلس حقوق الإنسان غدا للمطالبة بالإفراج عن الأسرى الفلسطينيين

مجلس حقوق الإنسان - أرشيفية -

مجلس حقوق الإنسان - أرشيفية -

جنيف - سوا

أعلن مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة بجنيف والمؤسسات الدولية الأخرى ابراهيم خريشة، مساء يوم الأربعاء، عن عقد اجتماع غداً الخميس، في مجلس حقوق الانسان بحضور المفوض السامي عبر "الفيديو كونفرنس" ضمن الجهود المتواصلة للمطالبة بالإفراج عن الأسرى الفلسطينيين واتخاذ الإجراءات الوقائية بعد تفشي فيروس كورونا المُستجد (كوفيد 19).

وأشار خريشة في حديث لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، إلى أن العمل مستمراً ضمن هذا الإطار منذ إعلان الرئيس محمود عباس حالة الطوارئ الشهر الماضي عبر الصليب الأحمر والمفوض السامي لحقوق الإنسان وسويسرا، للمطالبة بالإفراج عن الأسرى، وحمايتهم من هذه الجائحة.

وأوضح أن منظمة الصليب الأحمر الدولية وعدت بأن تبذل جهوداً، إلا أنه حتى هذه اللحظة لا يوجد أي نتائج عملية، لافتاً إلى أنهم قاموا بتعزيز الطواقم الطبية، ووعدوا بالعمل على المتابعة الطبية للأسرى ومحاولة الإفراج عن المرضى وكبار السن والأطفال والنساء منهم.

وأكد أن سلطات الاحتلال تستغل هذه الجائحة الدولية لارتكاب المزيد من الانتهاكات بحق شعبنا وخاصة الاسرى.

واعتبر أن تسجيل إصابات في صفوف السجانين يؤشر إلى إمكانية وجود إصابات بين صفوف الأسرى وهو ما يشكل كارثة كبيرة جداً في مثل هذه الظروف تتحمل مسؤولياتها دولة الاحتلال، وفق اتفاقية جنيف الرابعة التي تنص بنودها على إلزام القوة القائمة بالاحتلال باتخاذ كل التدابير الوقائية اللازمة لمكافحة انتشار الأمراض المعدية والأوبئة.