جوال

محافظ نابلس يعلن تشديد الإجراءات في بلدة قصرة جنوب المدينة

الأجهزة الأمنية كورونا

الأجهزة الأمنية كورونا

نابلس - سوا

أكد محافظ نابلس ، رئيس اللجنة العليا للطوارئ إبراهيم رمضان، استمرار إغلاق بلدة قصرة جنوب نابلس، وتشديد الإجراءات فيها، في سبيل حماية المواطنين من انتشار فيروس " كورونا "، خاصة بعد ظهور 3 إصابات في البلدة.

جاء ذلك خلال تفقده البلدة، اليوم الاثنين، برفقة قادة الأجهزة الأمنية في المحافظة، وأمين سر إقليم "فتح" في نابلس جهاد رمضان، وفصائل العمل الوطني.

وشدد المحافظ رمضان على أن جهود لجان الطوارئ في كافة أرجاء المحافظة يجب أن تكون مبنية على المصلحة العامة، والحفاظ على أرواح المواطنين من هذا الفيروس، بحسب وفا.

وقال إن الأجهزة الأمنية التي تصل الليل بالنهار ستبقى رأس الحربة في تطبيق كافة الإجراءات الوقائية الصادرة عن الرئيس محمود عباس ، ورئيس الوزراء محمد اشتية ، للحد من انتشار الفيروس، مناشدا المواطنين والعمال الالتزام بالإجراءات الوقائية حفاظا على حياتهم وحياة عائلاتهم.