جوال

عدد إصابات كورونا في إسرائيل يقترب من 8 آلاف

فيروس كورونا في اسرائيل

فيروس كورونا في اسرائيل

تل أبيب - سوا

أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، مساء يوم السبت 4 أبريل 2020، عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في إسرائيل وذلك بعد تسجيل حالات جديدة، بينها 126 وصفت بالخطيرة، فيما تم تسجيل 44 حالة وفاة بالفيروس.

ولاحقًا، أعلن مستشفى صرفند (أساف هروفيه) عن وفاة مسن (88 عاما) كان يعاني من أمراض مزمنة، متأثرة بإصابته بفيروس كورونا المستجد، ما يرفع حصيلة الوفيات إلى 44 حالة وفاة.

وأوضحت الوزارة في حصيلتها المسائية اليومية لضحايا فيروس كورونا أن من بين المصابين 126 في حالة خطيرة، و165 بحالة متوسطة، فيما وصفت إصابات 7059 بالطفيفة.

ولفتت الوزارة إلى أن 734 مصابًا يتلقون العلاج في المستشفيات، من ضمنهم الحالات الخطيرة والمتوسطة، فيما يخضع 4663 مصابين للعلاج المنزلي، بينما تستقبل الفنادق التي أُعدت لمصابي كورونا 702، بحسب موقع عرب 48.

وشددت الوزارة على أن 458 مصابا تماثلوا للشفاء، في حين أوضحت أنها تقوم بدراسة ملفات 1,251 مصابين لتحويلهم لمراكز العلاج المناسبة.

وتوفيّ 4 أشخاص، صباح اليوم، من جراء إصابتهم بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الوفيات في البلاد إلى 43. والضحايا هم سيدتان، تبلغ إحداهما 88 عامًا توفيت في مشفى إيخيلوف، وأخرى تبلغ 67 عامًا توفيت في مشفى سوروكا ببئر السبع. وبحسب بيانين صادرين عن المشفيين، فإن الضحيّتين عانتا من أمراض سابقة؛ ومسنّ يبلغ من العمر 76 عامًا من أشكلون، ومسنّة أخرى من بئر السّبع.

من جانبها، نقلت هيئة البث الإسرائيلية "كان" عن مصدر لم تسمه بوزارة الصحة، قوله إن "المختبرات التي تجري فحوصات كورونا لم تعد قادرة على التحكم في العدد الكبير من الفحوصات بسبب نقص المواد اللازمة". وأضاف "لذلك تم تشديد شروط إجراء الفحوصات".

وبحسب المصدر ذاته، فإنه اعتبارا من الخميس الماضي، أصبحت الفحوصات تجرى فقط لمن خالطوا مريضا مؤكدا بكورونا، إضافة للعائدين من الخارج، والطواقم الطبية التي ظهرت عليها أعراض المرض.