جوال

معهد الصحة الإيطالي يُنهي الجدل في حقيقة بقاء فيروس كورونا بالهواء

فيروس كورونا

فيروس كورونا

روما - سوا

نفى رئيس المعهد العالي للصحة في إيطاليا، سيلفيو بروزافيرو، يوم الجمعة وجود دلائل علمية تفيد ببقاء فيروس كورونا المُستجد (كوفيد 19) في الهواء لفترة.

وقال بروزافيرو، خلال مؤتمر صحفي، تعليقا على ما تناقلته وسائل إعلام أمريكية تحدثت عن تقرير علمي بهذا الصدد زعمت فيه أن المرض المميت وصل إلى البيت الأبيض: "لا يوجد حاليا أي دليل على أن فيروس كورونا المستجد ينتشر في الهواء".

وأضاف العالم الإيطالي: "كان هذا معروفا في سياقات معينة مثل تلك الصحية. ولكن في الوقت الحالي تشير الأوراق العلمية إلى أن الطرق الرئيسية لانتشار الفيروس تجري عبر الرذاذ (من الأنف أو الفم) ومن خلال الاتصال المباشر (بين شخص بآخر)". وفقاً لما أورده موقع "روسيا اليوم"

كما أعلن رئيس المعهد العالي للصحة وصول تعميم جديد من وزارة الصحة بشأن تعزيز استخدام المسوحات الاختبارية "لرصد حالات انتشار الفيروس في مختلف مناطق البلاد".

وأكد بروزافيرو تباطؤ وتيرة انتشار عدوى "COVID-19"، لكنه نوه مع ذلك بأنه "لا توجد منطقة في إيطاليا لا ينتشر فيها الفيروس".

وشدد على "انتشار واسع للجائحة في بعض المناطق"، قائلا: "من هنا يأتي النداء للإبقاء على التزام عال المستوى بالتوصيات والقيود المعتمدة".

وتعتبر إيطاليا الدولة الأولى عالميا من حيث عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد بـ13915 حالة، والثانية من حيث الحصيلة العامة للمصابين بأكثر من 115 ألف حالة.