جوال

معلومات غير مؤكدة عن استهداف اسماعيل قآاني في سوريا

اسماعيل قاآني - أرشيفية

اسماعيل قاآني - أرشيفية

دمشق - سوا

قالت وسائل إعلام لبنانية، مساء اليوم الثلاثاء، إن معلومات غير مؤكدة تفيد بإستهداف إسماعيل قاآني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني بقصف على سوريا.

ووفقاً لموقع "لبنان الجديد"، فإن معلومات غير مؤكدة وردت عن استهداف قاآني في مطار الشعيرات بسوريا.

وتصدت الدفاعات الجوية السورية، مساء اليوم الثلاثاء، لقصف شنته الطائرات الحربية الإسرائيلية من فوق أجواء العاصمة اللبنانية بيروت، تجاه مدينة حمص .

وقالت وكالة الأنباء الرسمية السورية "سانا"، إن الدفاعات الجوية، تصدت لهجوم صاروخي إسرائيلي من فوق بيروت وتم إسقاط عدد من الصواريخ قبل الوصول لأهدافها في حمص.

وأكدت الوكالة، أن الهجوم تم من فوق الأجواء اللبنانية.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ "سانا" بأنه "في تمام الساعة 25:20 من مساء اليوم قام الطيران الحربي الإسرائيلي من فوق لبنان بإطلاق مجموعة من الصواريخ باتجاه شرق حمص وعلى الفور تصدت وسائط دفاعنا الجوي للصواريخ المعادية وأسقطت عدداً منها".

وكانت دفاعاتنا الجوية تصدت في الخامس من الشهر الجاري لقصف إسرائيلي بالصواريخ على المنطقة الوسطى ومنعت الصواريخ المعادية من الوصول إلى أهدافها.