جوال

مسؤول بمنظمة الصحة: وباء كورونا أبعد ما يكون عن الانتهاء في آسيا

الصحة العالمية

الصحة العالمية

جنيف - سوا

قال مسؤول في منظمة الصحة العالمية، إن وباء فيروس كورونا "أبعد ما يكون عن الانتهاء" في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وإن إجراءات كبحه تمنح بعض الوقت للدول للاستعداد لانتقال واسع للعدوى.

قال تاكيشي كاساي، المدير الإقليمي لمنطقة غرب المحيط الهادئ في منظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء،، إن وباء فيروس كورونا "أبعد ما يكون عن الانتهاء" في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وإن إجراءات كبحه تمنح بعض الوقت للدول للاستعداد لانتقال واسع للعدوى.

وأضاف كاساي، أنه حتى في ظل كل تلك الإجراءات، فإن خطر انتقال العدوى في المنطقة لن يزول ما دام الوباء مستمرا.

وأوضح خلال إفادة إعلامية عبر الإنترنت، أنه ينبغي على الجميع الاستعداد لانتقال واسع النطاق للعدوى.

وحذر كاساي الدول التي تشهد انخفاضا في عدد الحالات من التراخي، وإلا فإن الفيروس قد يعود مجددا.

وتفيد آخر إحصاءات منظمة الصحة العالمية بأن عدد الإصابات بفيروس كورنا المستجد بلغ 750 ألفا، في حين ارتفع عدد الوفيات إلى نحو 38 ألفا، وهو ما يعادل نسبة 4.7% من مجموع الإصابات، وتعافى نحو 160 ألفا من الوباء.

وينتشر الفيروس على نحو متسارع في الولايات المتحدة، لكن ما تزال أوروبا المتضرر الأكبر من هذا الفيروس، إذ تجاوز عدد الإصابات فيها 408 آلاف.

كما تنفرد القارة بأكثر من نصف الوفيات الناتجة عن الفيروس، ففي إيطاليا وحدها حصد كورنا 11 ألفا و591 شخصا، في حين بلغ عدد الوفيات في إسبانيا 7400، وفي فرنسا أكثر من 3 آلاف وفاة، وفي بريطانيا 1408 وفيات.