جوال

شاهد: رقصة أفريقية من عائلة لبنانية تزرع البهجة لدى مستخدمين مواقع التواصل

رقص افريقي

رقص افريقي

بيروت - سوا

تناقل العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، لمدربة الرقص الأفريقي اللبنانية، سارا كريت، حيث تعرض بعض الرقصات مع عائلتها في وسط الحجر الصحي في لبنان.

وقدمت سارا كريت عام 2015 من السنغال إلى لبنان وهي حاملة شهادة في الرقص ومن ثم أنشأت فريق عمل للتدريب على الرقص الأفريقي.

وقالت كريت: "كنت أتفادى الأمر (تعليم الرقص)، أو أرقص ضمن محيط ضيق جداً، كوني محجبة. إلا أن دعم عائلتي وتشجيعها لي لمتابعة شغفي دفعاني إلى تنظيم صفوف رقص، ولا يرتبط تدريب الرقص بالدعم العائلي فحسب، بل إن غياب هذا الرقص عن لبنان، وحبّي الرقص الأفريقي، ضاعفا رغبتي في تعليم الرقص".

وفي ظل الحجر الصحي تقوم كريت في الوقت الحالي بإعطاء دروس الرقص عبر الإنترنت، وعلقت كريت على آخر فيديوهاتها: "ابقو في منازلكم، ابقو في أمان".

ونالت مقاطع فيديو الأخيرة لكريت حيث تظهر مع زوجها وابنها إعجاب الآلاف، كما قام مغني شهير من نيجيريا بمشاركة الفيديو ما أعطاه شعبية أكبر، وقدم العديد من المستخدمين تقديرهم للعائلة لنشرهم البهجة في هذه الأيام الصعبة.

وكانت وزارة الصحة العامة أصدرت بياناً جاء فيه أنّ عدد الحالات المثبتة مخبرياً في مستشفى الحريري الجامعي ومختبرات المستشفيات الجامعية المعتمدة بالإضافة إلى المختبرات الخاصة، بلغ 333 حالة حتى اليوم، بزيادة 29 حالة عن أمس.

في تقرير لها، أوضحت "منظمة الصحة العالمية" أنّ لبنان ما زال في المرحلة الثالثة من تفشي فيروس كورونا ، مشيرةً إلى أنّ الإصابات الـ333 تشمل 20 عاملاً في المجال الطبي. وتابعت المنظمة بالقول إنّ الوفيات تمثل نسبة 1.2% من إجمالي الإصابات.

ولفتت المنظمة إلى أنّ نسبة 4% من الإصابات مجهولة المصدر، في حين أنّه يتم التحقيق بمصدر إصابة نسبة 20% من المرضى. وأضافت المنظمة بأنّ 28% من الإصابات مرتبطة بالسفر، أمّا نسبة 48% المتبقية، فتعود لأشخاص التقطوا العدوى نتيجة الاختلاط بمصابين.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم