جوال

هيئة خيرية تبدأ بصرف مليوني شيقل لآلاف الأيتام بالضفة

هيئة عالمية تبدأ بصرف مستحقات مالية لآلاف الأيتام بالضفة

هيئة عالمية تبدأ بصرف مستحقات مالية لآلاف الأيتام بالضفة

رام الله - سوا

أعلنت هيئة الأعمال الخيرية العالمية، اليوم الأربعاء، البدء بصرف المستحقات المالية المترتبة لآلاف الأيتام المكفولين لديها، وذلك في إطار مساعيها الرامية لتمكينهم من التغلب على الظروف الصعبة التي يمر بها المجتمع الفلسطيني في ظل حالة الطوارئ التي أعلن عنها الرئيس محمود عباس ، وبدأت الحكومة بتنفيذها لمواجهة خطر انتشار فيروس " كورونا " المستجد.

وسلم مفوض عام الهيئة في فلسطين إبراهيم راشد، لجنة زكاة جنين المركزية شيكا ماليا بقيمة 880709 شواقل لصالح 1150 يتيما ويتيمة تكفلهم الهيئة، وذلك بحضور محافظ جنين أكرم الرجوب، ومساعده منصور السعدي، وعضوي لجنة الزكاة سمير السوقي وعبد الرحمن حنتولي، بالإضافة إلى طاقم الهيئة. وفق وفا

وأشاد الرجوب، بسلسلة المبادرات التي أطلقتها هيئة الأعمال الخيرية والهادفة إلى دعم ومساندة الشعب الفلسطيني في مواجهة خطر انتشار فيروس "كورونا".

وقال، إن هذه المبادرات تشكل امتدادا للجهود الحثيثة التي تبذلها الهيئة في سبيل تعزيز صمود أبناء الشعب الفلسطيني، وفي المقدمة منهم شريحة الأيتام، مشددا على ضرورة تكاتف الجهود من أجل تمكينهم من مواجهة نوائب الحياة.

من جهته، أكد راشد، أن الهيئة تعتبر أكبر كافل لأيتام فلسطين، حيث تكفل أكثر من 23 ألف يتيم من كافة المحافظات، وارتأت في ظل إعلان حالة الطوارئ الإسراع في صرف مستحقاتهم المالية حتى يتمكنوا من تلبية احتياجاتهم.

وعبر، عن اعتزازه بالتعاون الوثيق والشراكة المتميزة ما بين هيئة الأعمال الخيرية والمؤسسة الرسمية الفلسطينية ممثلة بمؤسستي الرئاسة ورئاسة الوزراء في تنفيذ المشاريع والبرامج التنموية.

وتابع: "نحن منسجمون تماما مع الخطة الوطنية التي تحددها المؤسسة الفلسطينية الرسمية، وتأخذ بعين الاعتبار تحقيق التنمية الوطنية الشاملة، وندعمها بكل طاقاتنا وإمكاناتنا، وما أن أعلن الرئيس حالة الطوارئ حتى كانت الهيئة من أول المؤسسات العربية والإسلامية استجابة، فوجهت طواقمها للعمل في محافظة بيت لحم على تعقيم العديد من المراكز الطبية والإيوائية، ومد يد العون للمصابين في فندق إنجل، وإغاثة المحجورين، وتقديم المعقمات لرجال الأمن، وهي تدخلات سرعان ما عمت فلسطين".

من جانبه أشار السوقي إلى العلاقة الوثيقة التي تربط لجنة الزكاة بهيئة الأعمال الخيرية في سبيل دعم الحالات الاجتماعية التي لا تقوى على توفير الحد الأدنى من احتياجاتها اليومية في الوضع الطبيعي.

وأشاد، بالدعم اللامحدود الذي تقدمه الهيئة للجنة الزكاة بما يمكنها من ممارسة دورها كحاضنة للعمل الخيري، وبوابة لنجدة الفقراء والضعفاء، لافتا إلى أن الهيئة تكفل أكثر من 1150 يتيما، وتتواصل مع لجنة الزكاة في تنفيذ وتمويل العشرات من البرامج.

وفي سياق متصل، سلم راشد، وكيل وزارة التنمية الاجتماعية داوود الديك، شيكا رمزيا بمبلغ تجاوز 700 ألف شيقل خصصتها الهيئة لصالح الأيتام المكفولين لديها في محافظة بيت لحم، وهو تدخل قال راشد، إنه هدف إلى دعم صمود الأطفال الأيتام في ظل الأوضاع السائدة، وما تعانيه المحافظة جراء وباء "كورونا".

وجرى تسليم الشيك في وزارة التنمية الاجتماعية، بحضور الوكيل المساعد للرعاية الاجتماعية أنور حمام، والوكيل المساعد لشؤون المحافظات الجنوبية أكرم الحافي، وذلك في إطار خطة الطوارئ والتعاون المشترك بين وزارة التنمية الاجتماعية وهيئة الأعمال الخيرية.

وثمن الديك، هذا الدعم المهم الذي تقدمه هيئة الأعمال الخيرية لصالح الشرائح المجتمعية المهمشة والضعيفة، وتحديدا الأيتام والأشخاص ذوي الإعاقة، والحالات الاجتماعية، والأسر الفقيرة، بما يساعدها على مواجهة ظروف الحياة الصعبة، ويسهم في توفير سبل العيش الكريم، وتحديدا في ظل حالة الطوارئ التي تمر دولة فلسطين عموما ومحافظة بيت لحم على وجه التحديد.

وأشاد، بالاستجابة العاجلة لهيئة الأعمال وتعاونها المستمر مع وزارة التنمية الاجتماعية في كثير من المجالات، مؤكدا أن هذا الدعم المتواصل يسهم في التخفيف من معاناة الشرائح المجتمعية المستهدفة، مشددا على أهمية التعاون والعمل من أجل رعاية الأيتام.

 


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم