جوال

جمعية الفلاح الخيرية تستعد لتنفيذ حملة إغاثية كبيرة في غزة

رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح

رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح

غزة - سوا

أعلنت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين، أنها تستعد في هذه الأيام لتنفيذ حملة إغاثية كبيرة تشمل على توزيع مئات الطرود الغذائية ومواد تنظيف وتعقيم على الفقراء والمحتاجين في مدينة غزة .

وأوضحت في بيان لها وصل "سوا" اليوم الأربعاء، أن هذه الحملة تأتي ضمن المشاريع والبرامج التي ترعاها وتنفذها الجمعية تحت رعاية الهيئة الخيرية الفلسطينية العالمية لتخفيف المعاناة عن أبناء شعبنا في ظل تردي الوضع الاقتصادي واشتداد الحصار على القطاع وأزمة الرواتب.

وتتزامن هذه الحملة والتي وستنشر مناقصتها غدًا في الصحف المحلية مع حملة توزيع الطرود في مدينة القدس وضواحيها وفي مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، وكذلك النازحين من الحرب في سوريا من الأسر الفلسطينية والسورية في مخيمات الفلاح الثلاثة التي أقامتها الجمعية في شمال سوريا.

وأوضح الدكتور رمضان طنبورة رئيس الجمعية "أن هذه الحملة الاغاثية الكبرى تأتي للتخفيف عن أبناء شعبنا الفلسطيني في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها نتيجة انتشار فايروس كورونا الذي يجتاح العالم اجمع وخاصة فلسطين التي تعاني أصلا من الحصار والبطالة والفقر ونقص كبير في المواد والمستلزمات الطبية".

وأكد أنّ جمعيته تَعمل على الوقوف بجانب الأسر المعوزة وتُحاول أن تقدم الأفضل لخدمة أبناء شعبنا الفلسطيني المحاصر، مشيرا إلى أن الجمعية وضعت خطة طوارئ للعمل في هذه الظروف الاستثنائية لخدمة أبناء شعبنا معلنًا تسخير كل إمكاناتها لخدمة الوطن.

كما أثنى طنبورة على دور كل من أسهم وساعد في إنجاح تلك المشاريع ومد يد العون للتخفيف من معاناة أبناء شعبنا الفلسطيني لتعزيز صمود المواطنين ودعم ثباتهم على الأرض، خاصة في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم