جوال

بسبب إجراءات كورونا

أبو مذكور يكشف لسوا خسائر شركات الحج والعمرة في غزة

معتمرو غزة خلال السفر الى السعودية سابقا

معتمرو غزة خلال السفر الى السعودية سابقا

غزة - سوا

كشف عوض أبو مذكور رئيس شركات الحج والعمرة في قطاع غزة اليوم الثلاثاء عن حجم خسائر الشركات ، إثر الإجراءات التي اتخذت مؤخرا لمنع تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال أبو مذكور في حديث مع وكالة سوا الاخبارية إن حالات إغلاق المعابر وقرار السعودية بمنع العمرة، بسبب التخوف من انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19)، تسببت بخسائر فادحة لشركات العمرة في القطاع.

وأوضح أبو مذكور أن شركات الحج والعمرة تكبدت خسائر وصلت قيمتها لنحو نصف مليون دولار، بعد قرار منع العمرة.

وأشار إلى أن شركات العمرة، كانت تطلع خلال العام الماضي 800 معتمر إلى الأراضي الحجازية في الأسبوع الواحد، أما في هذا العام فقلت النسبة لـ 500 معتمر كل أسبوعين.

وأضاف أبو مذكور: "كان من المفترض وجود 7 رحلات عمرة خلال الأيام الماضية، ما يعادل تقريبا 4 آلاف معتمر وقابلين للزيادة خصوصًا مع قرب شهر رمضان".

وتابع، "قرارات المنع الحالية، خصوصًا بعد إغلاق ملف العمر لـ 4 أعوام ماضية، تسبب بخسائر كبيرة، خصوصاً بالمصاريف التشغيلية ورسوم مقرات ورخص وأجور العمال".

وكان وكيل وزارة الأوقاف في غزة الدكتور عبد الهادي الأغا قد أكد خلال لقاء جمعه مع أصحاب شركات الحج والعمرة في 3 مارس الحالي أن وزارته تتابع ملف العمرة عن كثب, خاصة بعد قرار السعودية بعدم إصدار تأشيرات لكل دول العالم لدخول أراضيها ضمن إجراءاتها لمنع وصول فيروس "كورونا" للمملكة, منوهًا الى أنه في حال تم استئناف الرحلات سيتم تقدير الموقف من قبل الوزارة حسب تطور هذا الفايروس.

واستعرض الأغا خلال اللقاء جملة من المحددات والسياسات العامة وأبرز المستجدات على الساحة فيما يتعلق بهذا الملف, منوهًا الى أن الأوقاف بدأت فعليًا بإجراءات موسم الحج للعام الجديد, وفق شروط تنظم عملية التسجيل لهذا الموسم أبرزها ألا يكون سبق له الحج قبل ذلك.

وأشار إلى أن هناك مسئولية تقع على عاتق الجميع من أجل ضمان نجاح موسمي الحج والعمرة, مشددًا على ضرورة تقديم الخدمة الشريفة للمواطن وأن يكونوا حصنًا له كما ستكون الوزارة حصنًا للشركات, لافتًا الى أن مصلحة المواطن لا تساهل فيها من قبل الوزارة.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم