جوال

منها قيود على أماكن العمل

يديعوت: إسرائيل تدرس إمكانية فرض إجراءات أكثر حزمًا لمواجهة كورونا

فيروس كورونا في إسرائيل

فيروس كورونا في إسرائيل

تل أبيب - سوا

أكدت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، اليوم الجمعة، أن الهيئات الحكومية في إسرائيل، والمكلفة بالتعامل مع أزمة فيروس كورونا المُستجد تدرس إمكانية فرض إجراءات أكثر حزماً لمواجهة "الوباء".

وقالت الصحيفة، إنه من الممكن فرض قيود على الحركة والتنقّل، وفرض قيود على أماكن العمل، وإغلاق أماكن عمل ذات أهمية ثانوية، كما حدث في عدد من الدول التي حاولت الحدّ من تفشي الفيروس، عبر فرض إجراءات حازمة.

أقرأ/ي أيضاً: لأول مرة: إسرائيل تُدخل مجموعات فحص للكشف عن كـورونـا في غـزة

وأشارت إلى أنه من ضمن الإجراءات التي تم فحصها، إمكانية تعريف من هم العمال الذين يعملون في وظائف ومهن ضرورية وحيوية، لافتةً إلى أنه سيُطلَب من سواهُم عدم الخروج إلى أماكن عملهم. بحسب وكالة الأنباء الرسمية "وفا"

وذكرت "يديعوت أحرنوت" أنه اتُخذت إجراءات أوليّة، تهدف إلى فحص كم من العمّال الذين سيتضمّنهم تعريفُ الوظائف والمهن الضرورية.

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية مساء اليوم الجمعة، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 143 مصابا. ووصفت حالة اثنتين منها بالخطيرة، و5 إصابات في حالة متوسطة و119 إصابة طفيفة.