اعلان تليجرام

طقس فلسطين: آخر تحديثات عاصفة التنين وموعد اشتداد الرياح والأمطار

طقس غزة غدا

طقس غزة غدا

غزة - سوا

تترقب الأراضي الفلسطينية منذ ساعات ظهر يوم الخميس، التحذيرات التي أطلقها خبراء الأحوال الجوية، حول موجة غبار ونشاط في الرياح السطحية، وما أن حل المساء حتى وصلت الموجة الترابية حاملة معها غبار ورياح شديدة.

وأطلق نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على المنخفض الجوي اسم "التنين"، وحسب الارصاد الجوية فإن سبب تسميته بهذا الاسم، يعود الى شكل المنخفض المتوقع على الخرائط الذي يشبه نوعا ما شكل التنين. بحسب ما نقلته وكالة وفا.

اقرأ/ي أيضا.. صور| وفاة طفلة وإصابتان جراء سقوط برميل مياه في منزل وسط قطاع غـزة

وقال مدير عام الأرصاد الجوية يوسف أبو أسعد إن شبه الجزيرة العربية تعد أكثر المناطق التي تحتضن العواصف الرملية، على صعيد العالم العربي، وتختلف أشكالها باختلاف أسبابها وأشكالها.

وأضاف أبو أسعد أن عدم استقرار الأجواء في منطقة الصحراء الكبرى، تسبب بمنخفض خماسيني ورياح قوية، حملت معها أطنانا من الغبار في طبقات الجو العليا، مساء اليوم، بسبب ارتفاع درجات الحرارة مؤخرا، والتي أدت إلى انخفاض الضغط الجوي، وارتفاع الهواء إلى الأعلى حاملا معه الغبار وخاصة جزيئات الرمل الصغيرة، ليحصل تعادل للصغط الجوي حينها.

وتابع : "بعد ذلك ارتفع الهواء إلى طبقات الجو العليا، واختلط مع الهواء البارد في طبقات الجو العليا، فتشكلت حالة عدم استقرار جوي، مع وجود منخفض جوي في طبقات الجو العليا، الأمر الذي أدى إلى حدوث العاصفة الرملية المتكونة اساسا من حالة عدم الاستقرار".

ويواصل: "تشكل المنخض الجوي في طبقات الجو العليا، وسقطت امطار غزيرة على مناطق جمهورية مصر العربية، قم تحرك باتجاه فلسطين، وباذن الله في منتصف الليل سيبدأ تاثيره القوي على مناطقنا من ناحية الامطار وشدة سرعة الرياح، التي ستكون غزيرة وقد تصل سرعتها في بعض الهبات الى 100كم/ساعة، فيما ستنخفض درجة الحرارة لنحو (11 درجة مئوية)".

وأردف : "هذه التقلبات الجوية تبعها كتلة هوائية باردة ستستمر حتى ظهيرة الأحد، وتصنف أنها الأكثر شدة من ناحية هبوب الرياح، فيما أن كميات الامطار الهاطلة ستكون طبيعية مقارنة بالمنخفضات الجوية السابقة".

من جهته، يشدد مدير الشؤون الصحية في مديرية صحة قلقيلية محمد صويلح على ضرورة الالتزام قدر الامكان بتعليمات السلامة العامة، وعدم الاستهانة بمثل هذه العواصف، إذ يمكن أن تسبب مشاكل صحية كبيرة نظرا لاحتواء الجزيئات العالقة من الغبار، على الملوثات والبكتيريا، التي قد تسبب الحساسية وأمراض الجهاز التنفسي، إلى جانب الكحة وإلتهاب العين والحلق والشعور بالحكة في الجلد.

ويقول: "على المرضى التزام منازلهم، وألا يكونوا عرضة للعاصفة الرملية، ويجب إغلاق المنافذ والأبواب بشكل جيد لتفادي دخول كميات كبيرة من الهواء غير النظيف إلى المنزل، إضافة إلى عدم الخروج من المنزل إلا في الحالات الضرورية القصوى، ووضع الكمامات أو الفوط المبللة بالمياه على الفم والأنف، لتجنب الأمراض".

"أما عن الاجراءات التي تلي العاصفة، فهي تنظيف المنازل والمناطق المحيطة من الغبار والرمال المتبقية، وتنظيف المزروعات من الرمال لتجنبتلفها تدريجي"، بحسب صويلح.

بدوره، دعا مدير العلاقات العامة في جهاز الدفاع المدني، نائل العزة المواطنين إلى ضرورة توخي الحذر من تشكل السيول وانغمار المناطق المنخفضة بالمياه، وعدم المجازفة باجتياز تجمعات المياه، والسيول المحتمل تشكلها لغزارة الأمطار المتوقعة .

وحذر من تشكل الضباب، والالتزام بالسياقة الصحيحة الامنة والسرعة المناسبة لمدى الرؤيا، وتفقد وتشغيل أضواء الضباب، وترك مسافة أمان بين 8 إلى 10 ثواني فاصل زمني بين المركبات، منوها إلى أخذ كافة الارشادات بمسؤولية وعلى محمل الجد والاتصال على رقم الطوارئ 102 للإبلاغ عن أية مخاطر او حوادث.