جوال

إعادة فتح معبر الكرامة في كلا الاتجاهين اليوم

اعادة فتح معبر الكرامة في اريحا

اعادة فتح معبر الكرامة في اريحا

رام الله - سوا

أعلنت الإدارة العامة للمعابر والحدود في السلطة الفلسطينية صباح اليوم الثلاثاء إعادة فتح معبر الكرامة لمدة 24 ساعة في كلا الاتجاهين ، وذلك بعدما قررت مساء أمس اغلاقه حتى اشعارا آخر في إطار التدابير لمنع تفشي فيروس كورونا .

وقالت الإدارة العامة للمعابر في تصريح نشرته عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك ان الطواقم العاملة في معبر الكرامة تعمل منذ ساعات صباح اليوم على تسهيل حركة مغادرة المسافرين وتقديم كافة التسهيلات اللازمة لهم.

وأشارت الى تنقل 2839 مسافر في كلا الاتجاهين أمس الاثنين ، حيث غادر معبر الكرامة 1505 مسافر ، فيما استقبل 1334 مسافر ، وتم إرجاع حالتين فقط.

إقرأ/ي أيضا: اشتيه للرئيس عباس: وضع العمال الفلسطينيين بالداخل مقلق بسبب كورونا

وكانت الإدارة العامة للمعابر والحدود الفلسطينية، قد أعلنت مساء أمس الاثنين، إغلاق معبر الكرامة، الواصل بين الضفة الغربية والأردن، أمام المغادرين فقط، حتى إشعار آخر، في إطار التدابير المتخذة لمنع تفشي فيروس كورونا.

وقالت إدارة المعابر، في بيان لها إن حركة القادمين إلى الضفة الغربية عبر المعبر، ستبقى كما هي عليه.

ويأتي القرار في إطار خطوات اتخذتها السلطة الفلسطينية لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

إقرأ/ي أيضا: اعتقال أحد مروجي الإشاعات شرق بيـت لحم

وأعلنت الحكومة الفلسطينية فجر اليوم الثلاثاء عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين الى 26 حالة ، بعد تسجيل حالة جديدة في مدينة بيت لحم .

وقال مكتب المتحدث باسم الحكومة ان نتائج الفحوصات المخبرية الي صدرت عن المختبر المركزي لوزارة الصحة أظهرت إصابة حالة جديدة بفيروس كورونا المستجد لترتفع أعداد المصابين بالفيروس في فلسطين إلى"26" حالة حتى الساعة 12:00 من منتصف ليل الاثنين - الثلاثاء، منها حالة واحدة سجلت في ضاحية ارتاح قضاء طولكرم أما باقي الحالات فقد تم تسجيلها في محافظة بيت لحم.

وبحسب مكتب المتحدث باسم الحكومة فقد أجرى مختبر الصحة المركزي امس الاثنين، "261" فحصاً على عينات مشتبه بإصابتها بالفيروس من مختلف المحافظات حيث تبين أنها سليمة وخالية من المرض، باستثناء الإصابات السبع التي تم تسجيلها امس .

وقال :" بلغ عدد الفحوصات التي أجريت منذ بدء فحص ورصد فيروس كورونا المستجد في فلسطين" 1225" فحصاً، كانت جميعها سلبية (خالية من المرض) باستثناء "26" حالة تبين إصابتها بالفيروس".