جوال

وفاة رجل دين إيراني بارز بعد إصابته بفيروس كورونا

وفاة رجل الدين البارز محسن حبيبي

وفاة رجل الدين البارز محسن حبيبي

طهران - سوا

أعلنت وسائل إعلام إيرانية، اليوم الخميس، وفاة رجل الدين البارز محسن حبيبي، وهو مشرف على حوزة المرجع الراحل أحمد مجتهدي الطهراني، بعد إصابته بفيروس كورونا .

وأفادت وسائل إعلام إيرانية، أمس الأربعاء، بأنه تم نقل حبيبي، عضو المجلس الأعلى للحوزات الدينية في طهران، منذ أيام إلى مستشفى جماران، وهو مستشفى عسكري فيه جناح مخصص لكبار المسؤولين الإيرانيين.

وأعلنت إيران، اليوم الخميس، إيقاف جميع الأنشطة الرياضية في البلاد بسبب تفشي فيروس "كورونا" المستجد.

وأصدر المركز الإيراني لمنع انتشار ومكافحة فيروس كورونا قرارا بتأجيل مباريات دوري الدرجات الأولى، والثانية، والثالثة، حتى يوم الجمعة 20 مارس/ آذار الجاري، وذلك حسب وكالة "إرنا" الإيرانية.

ويشمل القرار إلغاء جميع المنافسات والتمارين، وإغلاق المراكز الرياضية.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم أن عدد الوفيات بفيروس "كورونا" وصل إلى 107، بينما ارتفع عدد المصابين إلى 3513 ، بعد تسجيل أكثر من 400 إصابة جديدة خلال الـ24 الساعة الماضية، ووصل عدد المتعافين إلى 552، فيما أعلنت تعطيل الدراسة في الجامعات والمدارس لنهاية العام الفارسي الجاري بسبب انتشار فيروس "كورونا".