جوال

نتنياهو: لا مفر من عملية عسكرية في قطاع غزة

بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإٍسرائيلية  - أرشيفية -

بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإٍسرائيلية - أرشيفية -

تل أبيب - سوا

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ، اليوم الأربعاء، إنه لا مفر من عملية عسكرية واسعة في قطاع غزة .

ووفقاً لقناة "كان" العبرية، أضاف نتنياهو: "نحن نعد شيئاً مُختلفاً تماما عما كان سابقاً، أنا لست سعيداً للذهاب إلى الحرب أو لعملية عسكرية واسعة"، مُشدداً على أن الحرب هي الخيار الأخير.

وشدد نتنياهو، على أن "الضربة ستكون قاسية أكثر من تصفية قادة حماس والجهاد وسط عوائلهم مثلما جرى قبل عدة أشهر" بالإشارة لاغتيال أبو العطا.

وكانت دانا فايس المراسلة السياسية للقناة 12 العبرية، قد قالت أمس الثلاثاء، إن حركة حماس تمكنت من بناء وضع يردع إسرائيل، في ظل حكم رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

وأوضحت إن "حماس وصلت إلى درجت أنها تردع إسرائيل، وسكان مستوطنات الجنوب يدفعون الثمن".

وتساءلت فايس : "أين ذهبت التصريحات الإسرائيلية حول كون حماس هي صاحبة السيادة في القطاع، وتتحمل المسؤولية، وتدفع ثمن تصرفات المنظمات الأخرى؟".

وأضافت : "المعادلة واضحت إن إدخال حمـاس دائرة الرد الإسرائيلي سيؤدي إلى إدخال غوش دان -تل أبيب الكبرى- إلى الملاجئ، وإن تلقي الصواريخ على تل أبيب ومطار بن غوريون ستتطلب استجابة أخرى تجرنا إلى معركة أوسع".

وختمت مراسلة القناة 12 العبرية : "في الحقيقة خلال عقد من الزمان، وفي ظل حكم نتنياهو، تمكنت حمـاس من بناء مثل هذا الوضع لردع إسرائيل".