جوال

نافذ عزام: شعبنا لن يستسلم وصفقة القرن فشلت في إخضاعه

الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي

الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي

غزة - متابعة سوا

أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، أن "الشعب الفلسطيني لن يستسلم ولن يفقد إيمانه بحقه وأرضه ودينية والمستقبل"، مشيرا إلى أن "من يقرأ التاريخ سيخرج بحقيقة واحدة أن الطاغوت لا يهزم الحق".

وقال الشيخ عزام إن " صفقة القرن فشلت في إخضاع شعبنا الفلسطيني لانها تقوم على غير أساس وتقف مع الظالم"، موضحا أن "لرهان على التسوية  فشل ويجب وضع برنامج يعيد الفعالية للمشروع الوطني ويحمي شعبنا وحقوقه".

جاء ذلك في كلمة له تابعتها (سوا) خلال حفل تأبين الشهيد محمد الناعم (27 عاما) أمام منزل عائلته بخانيونس جنوب قطاع غزة ، مساء اليوم الثلاثاء.

وأضاف : "الشهداء أكدوا أن فلسطين لا يمكن أن تموت وأن هذه الأرض المباركة ستكون لأصحابها فقط"، مبينا أن "شهداء القصف الأخير هم الرسالة للعالم بأن فلسطين لا يمكن أن تموت أو تذهب إلى النسيان وستبقى حاضرة في قلوب وعقول أبناء شعبها والأمة كلها".

ولفت إلى أن "الأعداء حاولوا غسل الأدمغة وتبديل المفاهيم في كامب ديفيد وأوسلو وصفقة القرن لكنهم سيفشلون كما حدث سابقاً"، مؤكدا أن "الشهداء الثلاثة زياد وسليم ومحمد أصروا على التمسك بفلسطين وقضيتها مهما كانت الأحوال التي نعيشها اليوم".

وشدد عزام على أن "الظروف الحالية لن تحبط أصحاب الحق والمعاناة اليومية لشعبنا لن تؤثر في إيمانه بحقه وإصراره على إكمال رحلة الكفاح والنضال والثورة".

ووفقا للشيخ عزام، فإن كل من يراهن على الاحتلال سيخسرون، ولن يخرجوا من أزماتهم من خلال حفنة أوهام تقدمها لهم أمريكا وإسرائيل وسيبقى الجهاد الخيار الأقدس والأكثر فعالية.

وبشأن التطبيع، ذكر أن "من يذهب للتطبيع يخالف الحق ويصبح جزء من الحرب على الأمة وحاضرها وتاريخها"، داعيا كل الامة إلى تحفيز الجهود والطاقات نحو فلسطين.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم