جوال

الاحتلال يعتقل والد واشقاء الشهيد ماهر زعاترة

الشهيد ماهر يوسف زعاترة

الشهيد ماهر يوسف زعاترة

القدس - سوا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، والد وأشقاء الشهيد ماهر يوسف زعاترة (33 عاما) من جبل المكبر، الذي اعدمته قرب باب الأسباط بالبلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة.

وبحسب وكالة الانباء الرسمية، فإن قوات الاحتلال اقتحمت حي الصلعة في بلدة جبل المكبر جنوب القدس المحتلة مسقط رأس الشهيد زعاترة، وداهمت منزله واستجوبت أهله قبل اعتقال والده واشقائه.

وكانت قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب زعاترة، قرب باب الأسباط بالبلدة القديمة من القدس بدعوى حيازته سكينا، ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة، وتركته ينزف على الأرض حتى ارتقى شهيدا.

وفي أعقاب ذلك، شددت قوات الاحتلال من إجراءاتها العسكرية في محيط باب الأسباط، وأغلقت جميع الأبواب المؤدية للبلدة القديمة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية ان الارتباط المدني الفلسطيني أبلغها رسميا باستشهاد الشاب الذي أطلقت قوات الاحتلال النار عليه في القدس.

وقال سكان محليون في بلدة جبل المكبر ان قوات الاحتلال أعدمت الشاب ماهر يوسف زعاترة البالغ من العمر 33 عاما من حي الصلعة في بلدة جبل المكبر جنوب مدينة القدس.

وأوضح السكان ان قوات كبيرة من الشرطة الاسرائيلية اقتحمت منزل الشهيد زعاترة في بلدة جبل المكبر وعاثت فيها خرابا .

وفي أعقاب ذلك، شددت تلك القوات من إجراءاتها العسكرية في محيط المكان، وأغلقت جميع الأبواب المؤدية للبلدة القديمة.

وقال شهود عيان في المكان ان شابا فلسطينيا كان يركض بشكل طبيعي قرب باب الاسباط ، حيث أطلق جنود الاحتلال النار عليه وأصابوه بجراح خطيرة بزعم تنفيذ عملية طعن.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم