جوال

مؤشرات إيجابية لحل أزمة الكهرباء

العمادي: الإعلان عن بدء تنفيذ أعمال مشروع مستشفى رفح قريبا

السفير القطري محمد العمادي

السفير القطري محمد العمادي

غزة - سوا

أعلن السفير محمد العمادي رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة ، أنه سيتم الإعلان قريبا عن بدء تنفيذ أعمال مشروع إقامة المستشفى المركزي في محافظة رفح جنوب قطاع غزة، بعد اكتمال الإجراءات المتعلقة بتنفيذ هذا المشروع بتكلفة نحو 24 مليون دولار. 

وشدد السفير العمادي على أن دولة قطر تبذل جهودا مع كافة الأطراف من أجل حل مشكلة الكهرباء بغزة، مشيرا إلى أن هناك مؤشرات إيجابية للوصول لحلول جذرية لهذه المشكلة المعقدة.

جاء ذلك، وفق ما ورد عبر موقع اللجنة القطرية، خلال لقاء السفير العمادي اليوم الجمعة، بقيادة حركة حماس بغزة برئاسة يحيى السنوار، حيث ناقش الطرفان الأوضاع الراهنة في غزة ومستجدات الأوضاع الميدانية وسبل تحقيق استمرار الهدوء، وتم طرح ومناقشة كل الآليات المتاحة من أجل تحسين الأوضاع المعيشية لسكان قطاع غزة.

اقرأ/ي أيضا.. السفير العمادي يصدر إعلانا بشأن دفع أقساط شقق مدينة حمد في غـزة لعام 2020

crop,800x400,d62e78615de1e4f6161089748a1341a0.jpg


وأشار السفير العمادي إلى أن صعوبة الأوضاع الإنسانية بغزة تستدعي من الجميع الوقوف عند مسؤولياتهم الأخلاقية والإنسانية لتحسين ظروف العيش لسكان القطاع الذي يعيش تحت الحصار منذ سنوات.

وأعلن أنه قد تم خلال اللقاء الاتفاق على أن تقوم اللجنة القطرية بزيادة عدد الأسر المستفيدة من المساعدات النقدية لشهر فبراير الحالي لتصبح 120 ألف أسرة مستورة ومتعففة بواقع 100 دولار لكل عائلة.

وأضاف أيضا أن اللجنة ستخصص مبلغ مليون دولار أمريكي لدعم مشروع زواج لـ 500 شاب من الشباب الذين تقدم بهم العمر وغير قادرين على تحمل تكاليف الزواج من الأسر المستورة، علاوة على تخصيص مبلغ مليون دولار أخرى لترميم عدد من بيوت الفقراء على مستوى محافظات قطاع غزة، ومليون دولار أخرى لدعم خريجي الجامعات بغزة من أصحاب الشهادات العالقة نتيجة تعذر دفع الرسوم المستحقة عليهم.

وشدد العمادي على أن رزمة المشاريع المعلنة سيتم تنفيذها بالتنسيق مع الوزارات المختصة في غزة، مشيرا إلى أن هذه المساعدات تهدف إلى تحسين الأوضاع الإنسانية وتحقيق مقومات الحياة الكريمة لسكان القطاع.

اقرأ/ي أيضا.. بيان حركة حمـــاس حول لقاء العمادي والسنوار

وناشد السفير القطري، كافة المؤسسات الإغاثية ومنظمات المجتمع الدولي لزيادة المساعدات الإنسانية التي تقدم لسكان القطاع حيث أن الأوضاع تنذر بكارثة حقيقية.

وأشاد سفير دولة قطر باللقاء الذي جمعه مع قيادة حماس واصفا إياه بـ "اللقاء الإيجابي"، مؤكدا وقوف دولة قطر الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة في كافة المحافل الدولية خصوصاً في هذه الفترة الحرجة والصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية. 

كما أعرب السفير العمادي عن تفاؤله للمرحلة المقبلة بتحسين الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة نتيجة الجهود التي تبذل مع الأطراف المختلفة.

 


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم