جوال

الاتحاد الأوروبي يناقش التسوية وصفقة القرن بعد الانتخابات الإسرائيلية

الاتحاد الأوروبي

الاتحاد الأوروبي

بروكسل - سوا

قرر مجلس الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، مناقشة " صفقة القرن " الأمريكية المزعومة للسلام في الشرق الأوسط، بعد الانتخابات الإسرائيلية.

وقال جوزيب بوريل رئيس الدبلوماسية الأوروبية، إن مجلس الاتحاد الأوروبي، سيناقش التسوية الشرق أوسطية و"صفقة القرن"الأمريكية، بعد الانتخابات البرلمانية في إسرائيل المقررة في 2 مارس.

وأضاف بوريل في مؤتمر صحفي، عقب جلسة مجلس وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، في بروكسل: "تبادلنا الآراء حول الشرق الأوسط، وخاصة في ضوء المقترحات الأمريكية. ناقشنا كيفية إطلاق العملية السياسية بنجاح، وكيفية حماية المعايير المتفق عليها دوليا، والقانون الدولي". 

وتابع: "طلب بعض الوزراء إدراج القضية في جدول أعمال مجلس الاتحاد الأوروبي القادم، مع بعض القرارات. سنفعل ذلك بعد الانتخابات في اسرائيل". بحسب ما نقله موقع روسيا اليوم.

اقرأ/ي أيضا.. الاتحاد الاوروبي يدرس اتخاذ خطوات ضد خطة ترامب

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 28 يناير/كانون الثاني الماضي، خطة تتضمن إقامة دولة فلسطينية في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق، وعاصمتها "في أجزاء من القدس الشرقية"، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة مزعومة لإسرائيل، وحل قضية اللاجئين خارج حدود إسرائيل.

ورفضت جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي والاتحاد الإفريقي ودول عديدة، خطة ترامب؛ لكونها "لا تلبي الحد الأدنى من حقوق وتطلعات الشعب الفلسطيني المشروعة، وتخالف مرجعيات عملية السلام".

اقرأ/ي أيضا.. تجاوزت الـ300.. أبرز مخالفات خطة ترامب وفقا لأحكام القانون الدولي