جوال

خصم أموال فلسطينية لصالح عائلة مستوطنة قتلت بالقدس

محكمة إسرائيلية تقرر خصم أموال فلسطينية لصالح عائلة مستوطنة قتلت بالقدس

محكمة إسرائيلية تقرر خصم أموال فلسطينية لصالح عائلة مستوطنة قتلت بالقدس

القدس - سوا

قررت محكمة القدس المركزية في اسرائيل اليوم الخميس خصم أموال فلسطينية لصالح عائلة مستوطنة قتلت في شهر تشرين الثاني عام 2017، متأثرة بجراحها إثر تفجير عبوة ناسفة في محطة الحافلات بالقدس عام 2011.

وطلبت عائلة المستوطنة تعويضًا بنحو 60 مليون شيكل. إلا أن المحكمة أمرت بدفع المبالغ الشهرية التي تدفعها السلطة لعوائل منفذي الهجوم نفسه، لعائلة أسولين، بالإضافة لمبلغ الكنتينة، والتي تقدر بأكثر من 25 ألف شيكل شهريًا.

واتخذ القرار من المحكمة، بعد أن رفعت عائلة هوديا أسولين التي لقيت مصرعها متأثرةً بجروحها في الهجوم، دعوى قضائية للتعويض من السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية.

وأمرت المحكمة الجهات المختصة ببدء بتحويل الأموال لتعويض العائلة من أموال الخصومات التي فرضتها الحكومة الإسرائيلية بدلًا من تلك التي تدفعها السلطة الفلسطينية لعوائل منفذي العمليات، كما تقرر خصم أموال أخرى تدفع لمنفذي العملية داخل السجن والمعروفة باسم "الكنتينة".


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم