جوال

وقفة احتجاجية ضد قرار إسرائيل ضم الأغوار في طوباس

وقفة احتجاجية ضد ضم الأغوار  في طوباس

وقفة احتجاجية ضد ضم الأغوار في طوباس

طوباس - سوا

قال محافظ طوباس والأغوار الشمالية يونس العاصي اليوم الخميس: "إننا الآن في مرحلة خطيرة تحتاج إلى تكاتف الجهود، والوحدة، والبدء بالعمل على تعزيز المواطنين في الأغوار المستهدفة".

جاء ذلك خلال وقفة دعم وإسناد ضد القرار الإسرائيلي بضم الأغوار، شارك فيها موظفو مديرية الأوقاف في طوباس في منطقة المالح بالأغوار الشمالية.

وتابع العاصي: "إن مصير الأمة العربية يقرر من فلسطين"، لافتاً إلى أن صمود المواطنين في الأغوار يبدأ من المواطنين أنفسهم، الذين هم أدرى بأرضهم من غيرهم.

وشدد على ضرورة توحيد الجهود بهدف الوقوف في وجه كل المؤامرات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية، داعيا رئيس مجلس قروي المالح والمضارب البدوية، بدراسة كل احتياجات المواطنين والسكان؛ لتوفير ما يمكن توفيره لهم.

بدوره، قال مدير عام أوقاف طوباس محمد عبد الإله: "هذه الوقفة التي نظمت في منطقة المالح، هي تأكيد على ضرورة دعم المواطنين في هذه الأماكن، بوجود دعم واسناد في الميدان من أرض الواقع".

وأضاف عبد الإله "انه رغم كل شيء فإن الله قد تكفل بحماية هذه الأرض"، مؤكدا وجوب وقوف الجميع مع الشعب الفلسطيني وقيادته.

من ناحيته، قال رئيس مجلس قروي المالح مهدي دراغمة، إن الاحتلال يستهدف الوجود الفلسطيني في الأغوار الشمالية من خلال ملاحقة مصادر رزقهم.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم