جوال

الهلال الأحمر يصدر بيانا بشأن مقتل مواطنة على يد زوجها في غزة

جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني

جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني

غزّة - سوا

أدانة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني مقتل المواطنة "ص ش" على يد زوجها في مدينة غزة أول أمس الاثنين، معتبرة ذلك العمل مخالفًا للقوانين الحامية للمرأة، مطالبة  بضرورة الوقوف على تلك الأفعال الظالمة لحق المرأة الفلسطينية، خاصة في ظل النسب المتزايدة لانتهاك حقوق المرأة.

وفيما يلي نص البيان كما وصل وكالة "سوا" الإخبارية، اليوم الأربعاء:

بيان شجب واستنكار جريمة قتل السيدة صفاء شكشك

جريمة جديدة تضاف الى مسلسل جرائم قتل النساء

 

جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة تدين بأشد عبارات الشجب والاستنكار الجريمة التي ارتكبت بحق المواطنة صفاء الشكشك في مدينة غزة.معتبرة أن استمرار وتيرة العنف بحق النساء وزيادة حالات قتل النساء في الآونة الأخيرة مؤشر خطير يهدد منظومة حقوق الإنسان خاصة الحق في الحياة وغياب وجود قوانين رادعة من شأنه أن يسهم في زيادة مثل هذه الجرائم في ظل ضعف الحماية الأسرية والمجتمعية تجاه النساء خاصة اللواتي يواجهن العنف في الحيزين الخاص والعام، حيث حصد العام المنصرم حياة 22 سيدة فلسطينية بجرائم قتل تعددت دوافعها الاجتماعية والثقافية وتجسدت بمفهوم العنف ضد النساء كونهم اناث .

 
اننا في جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة نعبر عن كامل استنكارنا وشجبنا لهذه الجريمة البشعة  حيث أننا نسعى بشكل دائم للوصول الى مجتمع آمن خالي من العنف ولا سيما العنف المبني على النوع الاجتماعي وان سياسة الصمت من قبل مؤسسات العدالة الرسمية من شأنه أن يشجع ويعطي الضوء الأخضر لمزيد من العنف وارتكاب الجرائم بحق للنساء.

و نؤكد على أهمية  الإسراع في إقرار قانون حماية الأسرة كحد أدنى لتوفير الحماية للنساء والأسرة واستمرار الضغط من قبل مؤسسات المجتمع المدني عامة والنسوية على وجه الخصوص باستمرار مطالبة الجهات المسؤولة بالكشف عن نتائج التحقيقات في الجرائم السابقة التى ارتكبت بحق النساء وايقاع العقوبة الرادعة للحد من هذه الجرائم من أجل الحفاظ على السلم الأسرى والمجتمعي الذي لم يتحقق بدون حماية النساء .

 

نعم لإقرار قانون حماية الأسرة من العنف

نعم لوقف العنف ومناهضته بكافة أشكاله

نعم لمحاسبة مرتكبي الجرائم