جوال

الكشف عن هدف زيارة رئيس اليويفا إلى أثينا

كورة قدم صورة أرشيفية تعبيرية

كورة قدم صورة أرشيفية تعبيرية

أثينا - سوا

من المقرر أن يتوجه رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) السلوفيني الكسندر تشيفرين، ونائب رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) غريغ كلارك إلى العاصمة اليونانية أثينا في 25/ فبراير/ 2020، في محاولة لحل الأزمة التي تعصف باللعبة.

وتوقع ستيليوس بيستاس متحدث باسم الحكومة اليونانية، اليوم الثلاثاء أن يساهم (تشيفرين وكلارك) في رص الصفوف كي نتمكن من إعادة هيكلة كرة القدم اليونانية. حسب ما ذكرت مونت كارلو

وكانت الحكومة اليونانية برئاسة كيرياكوس ميتسوتاكيس قد دخلت في نزاع بين اثنين من كبار الأندية في البلاد، باوك تيسالونيكي حامل اللقب واولمبياكوس بيرايوس العريق الأكثر تتويجا باللقب (44).

وأوصت لجنة الرياضة المحترفة اليونانية في وقت سابق بإنزال نادي باوك إلى الدرجة الثانية على خلفية مزاعم ملكية مشتركة مع ناد يوناني آخر وهو نادي كسانتي من الدرجة الأولى أيضا.

وقد اتهم اولمبياكوس رئيس نادي باوك ايفان سافيديس بامتلاك حصة في نادي كسانتي من خلال عضو في العائلة، وهي مزاعم نفاها سافيديس رئيس باوك.

ووصف نادي مدينة تيسالونيكي الاتهامات بـ"مخطط" يديره غريمه التقليدي ومتصدر الدوري الحالي أولمبياكوس.

وفي مسعى لتهدئة غضب باوك، عدلّت الحكومة قانونا يقضي بخصم النقاط كعقاب لناد مملوك من أطراف عدة بدلا من الهبوط، وبموجبه سيخصم من باوك ثاني الترتيب بفارق نقطتين فقط عن اولمبياكوس، بين 5 و10 نقاط بدلا من الهبوط إلى الدرجة الثانية.

الجدير بالذكر أنَّ النزاع لم يزل قائمًا وأي تدخل للتغير لا بد من موافقة الاتحاد الدولي للعبة الكروية.