جوال

فعالية لإزالة أي اشارات تشير للخارجية الامريكية في الضفة الغربية

يو اس ايد

يو اس ايد

رام الله - سوا

اعلن منسق القوى والفصائل في محافظة رام الله والبيرة عصام بكر عن سلسلة فعاليات جماهيرية تأكيدا للموقف الفلسطيني الرافض لما تسمى صفقة القرن ، حيث ان الفعالية الاولى ستنطلق غدا الثلاثاء لإزالة اية اشارات تشير الى الخارجية الامريكية المتمثلة بشاخصات (يو اس ايد )التي قدمت بعض المشاريع في مناطق الضفة واستبدال هذه الاشارات بعبارات تسقط صفقة القرن.

واشار بكر في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين الى فعالية كفاحية اخرى الاربعاء المقبل لتحدي اجراءات الاحتلال بحق اهالي قرية دير نظام قرب رام الله وكسر سياسة العقاب الجماعي بحقهم.

واوضح بكر بأن الفصائل والقوى تعد لكسر سياسة الاحتلال بفرض الامر الواقع في المناطق المصنفة ج وتعزيز وجود ابناء شعبنا باعتبار انها اراضي فلسطينية خالصة، كما تم الاتفاق على تصعيد المقاومة الشعبية يوم الجمعة المقبلة في المسيرات الرافضة للجدار والاستيطان.

وتترافق هذه الخطوات الكفاحية حسب بكر مع حملات مقاطعة شاملة للبضائع الاسرائيلية والامريكية في السوق الفلسطيني.

والسبت الماضي، قرر وزراء الخارجية العرب، رفض "صفقة القرن" الأمريكية الإسرائيلية المزعومة، والتمسك بمبادرة السلام العربية لعام 2002 كبديل لها، محذرين من احتمال تنفيذ إسرائيل لهذه الصفقة بـ"القوة".


والثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن "صفقة القرن"، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو .


وتتضمن الخطة، التي رفضتها تركيا وعدة دول وكذلك السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.