جوال

هذا ما وُجد في يد الطفل قيس أبو رميلة لحظة العثور عليه (فيديو)

تشييع الطفل قيس أبو رميلة

تشييع الطفل قيس أبو رميلة

القدس - سوا

كشف أحد المواطنين، تفاصيل جديدة للحظة العثور على الطفل قيس أبو رميلة الذي توفي اليوم السبت نتيجة غرقه في بركة مياه في حي بيت حنينا شمال القدس المحتلة حيث يقطن.

وقال المواطن في مقطع فيديو تداوله نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي إن الطفل قيس (8 أعوام) كان متجها لشراء خبز وبعض الأغراض لبيته، وسقط في بركة المياه قبل أن يصل إلى المتجر.

وأضاف أن المُسعف الذي أسعف الطفل قيس وجد أثناء فحصه لحظة العثور عليه، في يده 50 شيكلا، كان والده قد أعطاه إياها لشراء الخبز والأغراض للمنزل، لكنه لم يعد.

وووصف المواطن ذلك المشهد بأنه "رهيب ويُبكي.. مات وفي يده 50 شيكلا، وظل قابضا عليها حتى تحجرت وتجمدت يده".

وعصر اليوم، شيعت جماهير شعبنا في القدس المحتلة، الطفل قيس أبو رميلة إلى مثواه الأخير في مقبرة باب الأسباط بالقدس القديمة.

وانطلق موكب التشييع من منزله إلى المسجد الأقصى المبارك، حيث أدى آلاف المصلين صلاة الجنازة على روحه، قبل نقله إلى مقبرة باب الأسباط ليدفن هناك.