جوال

بورصة فلسطين: أزمة المقاصة ألقت بظلالها وسنطلق نظام تداول جديد قريبا

بورصة فلسطين

بورصة فلسطين

القدس - سوا

قال الرئيس التنفيذي لبورصة فلسطين أحمد عويضة، إن البورصة تضع على سلم أولوياتها في العام الحالي، الانتهاء من تحديث الأنظمة الرئيسية في التداول ومركز الإيداع، والعمل على تطوير خدمات ومنتجات جديدة مثل سوق الصرف الأجنبية وسوق السندات، بالإضافة إلى استهداف المزيد من الشركات العائلية والشركات المساهمة للإدراج في البورصة، والانضمام لمبادرة الأمم المتحدة للبورصات المستدامة.

وأضاف عويضة، في جلسة حوارية مع الصحفيين نظمتها بورصة فلسطين، اليوم الأربعاء، بالشراكة مع هيئة سوق رأس المال، إن بورصة فلسطين شهدت خلال العام 2019 تراجعا طفيفا في الأسعار ومعدلاتها والمؤشر، ولم تشهد صفقات مؤسساتية كبيرة مقارنة مع العام 2018، عازيا ذلك إلى الأزمة المالية (المقاصة) التي تعرضت لها الحكومة وانعكاساتها على السوق.

وخلال العام 2019، بحسب عويضة، شهدت بورصة فلسطين تداول 143 مليون سهم بلغت قيمتها 274 مليون دولار، مقارنة مع تداول 185 مليون سهم خلال العام 2018 بلغت قيمتها 353 مليون دولار.

وتابع ان مؤشر القدس شهد انخفاضاً طفيفاً بنسبة 0.64% مقارنة مع إغلاق العام 2018، وأغلق عند مستوى 525.96 نقطة، فيما بلغت القيمة السوقية للبورصة نهاية العام 2019 حوالي 3.76 مليار دولار بارتفاع بلغت نسبته 0.60% عن العام 2018.

وأشار إلى أن البورصة بصدد الإفصاح عن البيانات المالية الختامية الأولية عن عام 2019 في نهاية الشهر الجاري، موضحا أن البورصة حققت زيادة في الأرباح عن العام 2018 بعد خفضها للتكاليف التشغيلية بنحو 40%.

وأعلن أن البورصة ستطرح حقوق الاكتتاب خلال العام الجاري، التي تعد أداة جديدة يمكن إدخالها إلى السوق، تتيح لغير القادرين على الاكتتاب بيع حقوقهم في الاكتتاب لآخرين.

كما أشار إلى أن البورصة ستطلق نظام التداول الجديدOMX NASDAQ  منتصف العام الجاري في إطار سعيها إلى توفير الخدمات الإلكترونية التي تسهّل من عملية الانتشار والتداول، موضحا أن النظام الجديد يشكّل فرصة جيدة لسوق السندات وتمكين الجامعات والهيئات المحلية من تمويل مشاريع مجدية بإدخال تحسينات على تصنيف السوق.

كذلك، أعلن عويضة عن إدراج شركة تمكين للتأمين لتداول أسهمها في البورصة قبل منتصف العام الحالي، بالإضافة إلى أن العمل جار على إدراج أسهم مصرف الصفا في البورصة قبل نهاية العام 2020.

 واستعرض أهم التطورات في بورصة فلسطين خلال العام 2019، ومن ضمنها إطلاق الموقع الإلكتروني بتصميمه الجديد، وتطوير الأنظمة الرئيسية للبورصة، وإعادة افتتاح المكتب التمثيلي للبورصة في رام الله ، والتوقيع على مبادئ تمكين المرأة التي على أساسها تم عمل تدقيق للنوع الاجتماعي في البورصة بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، بالإضافة إلى تعزيز الحضور الدولي للبورصة من خلال المشاركة في فعاليات تضم أسواق المال العالمية مثل الاجتماع السنوي لاتحاد البورصات العالمي، والبورصات اليوروآسيوية، والبورصات العربية.

بدوره، قال مدير عام الإدارة العامة للأوراق المالية في هيئة سوق رأس المال مراد جدبة، إن الهيئة ستواصل خلال العام الجاري، عملية تطوير وتحديث البيئة التشريعية الناظمــة لعمــل قطــاع الأوراق المالية، والمتابعة مع البورصة لإنفاذ تعليمات الحافظ الأمين، من خلال انضمام الحافظ الأمين كعضو لدورة التسوية النقدية.

ولفت إلى أن الهيئة تعمل على تطوير قطاع الأوراق المالية من خلال الربط مع الحكومة الالكترونية للوصول إلى بيئة قانونية داعمة للمعاملات الالكترونية وإحداث الاستقرار المنشود في سوق رأس المال، موضحاً أن الهيئة تدرس البيئة القانونية لتطوير وتشجيع طرح منصات التمويل الجماعي للشركات العائلية، من خلال استخدام المنصات التي توفّرها البورصة، واستخدام التكنولوجيا المالية لجذب مستثمرين محليين وأجانب من خلال الآليات الجديدة.

واستعرض جدبة مجموعة من الإنجازات التي حققتها الهيئة في الفترة الماضية، وآخرها توقيع اتفاقية خدمات استشارية مع مؤسسة التمويل الدولية لتطوير صناعة الخدمات المالية الإسلامية في فلسطين.

 


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم