جوال

الهدمي يعلق على تحريض بلدية الاحتلال ضد كهرباء القدس

وزير شؤون القدس فادي الهدمي

وزير شؤون القدس فادي الهدمي

القدس - سوا

استهجن وزير شؤون القدس فادي الهدمي ، اليوم الاثنين 13 يناير 2020، تدخل رئيس بلدية الاحتلال في شؤون شركة كهرباء محافظة القدس.

وقال الهدمي في تصريح صحفي : "يحاول رئيس بلدية الاحتلال إضفاء الصفة الإنسانية على تدخله المرفوض في الوقت الذي صعدت فيه بلديته من عمليات هدم المنازل الفلسطينية وبناء المستوطنات في المدينة المحتلة".

وأضاف: "بالتزامن مع تصريحاته فإن بلدية الاحتلال صادقت على بناء تجمع استيطاني في قلب بلدة بيت حنينا وتوسيع عدد من المستوطنات في المدينة".

وتابع الهدمي: "إن من يتحمل المسؤولية عن الانقطاعات هي شركة الكهرباء الإسرائيلية التي تتعمد التسبب بالمعاناة للفلسطينيين في مناطق امتياز شركة كهرباء القدس".

واعتبر وزير شؤون القدس تصريح رئيس بلدية الاحتلال بأنه" تحريض مباشر ومكشوف ومستهجن ضد شركة كهرباء القدس من خلال التغطية على شركة الكهرباء الإسرائيلية".

وحذر وزير شؤون القدس من أن يكون تصريح رئيس بلدية الاحتلال هو بداية تدخل في شؤون الشركة العربية لتحقيق أهداف خبيثة لا تخفى على أحد.

وقال: "إن شركة كهرباء القدس هي شركة فلسطينية لا علاقة لسلطات الاحتلال بها، وقد حظيت باهتمام بالغ من سيادة الرئيس محمود عباس ومعالي رئيس الوزراء محمد إشتية وجميع الوزارات الفلسطينية وعلى رأسها وزارة شؤون القدس، كما حدث في الآونة الأخيرة".

وأضاف: "إن أي تدخل من قبل بلدية الاحتلال في عمل شركة كهرباء القدس هو تدخل مرفوض ومستهجن ولا يمكن السكوت عنه". وفق ما نقلته وفا.

ووصف تصريحات رئيس بلدية الاحتلال بأنها "محاولة فاشلة للتغطية على ممارسات بلدية الاحتلال والتي تشكل سببا رئيسيا لمعاناة الفلسطينيين منذ الاحتلال الإسرائيلي عام 1967".

وقال الهدمي: "إذا ما كان رئيس بلدية الاحتلال معني فعلا بمساعدة الفلسطينيين فإن ذلك يكون بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للعاصمة الأبدية للشعب الفلسطيني فقضيتنا سياسية في أساسها".