جوال

'إصلاح الجهاد' تُنهي خلافا بين عائلتين برفح

'إصلاح الجهاد' تُنهي خلافا بين عائلتين برفح

'إصلاح الجهاد' تُنهي خلافا بين عائلتين برفح

غزة - سوا

تمكنت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح في حركة الجهاد الإسلامي، إقليم رفح، من إنجاز صلح عشائري بين عائلتي " البرديني، وأبو جزر “، بعد خلاف بين أبناء العائلتين المذكورة وقد أصفحت عائلة أبو جزر عن مرتكب المشكلة.

وحضر الصلح العشائري المختار سمير الأخرس والمختار أبو تامر أبو عمرة والمختار أبو أحمد الأخرس ووجهاء العائلتين وعدد من المخاتير ورجال الإصلاح.

وخلال كلمة له بارك المختار حماد الأخرس، روح المسامحة من طرفين الصلح بين العائلتين المذكورة سابقاً.

وأكد الأخرس على أهمية تعزيز الوحدة بين أبناء المجتمع الفلسطيني، مشدداً على أن مثل هذه المشاكل والخلافات، تؤثر على السلم الأهلي والمجتمعي، ولا تخدم سوى المتربصين بشعبنا، داعياً الوجهاء ورجال الإصلاح إلى تطبيق شرع الله الذي يسير بنا إلى مرضاة الله.

بدوره ثمن وجيه عائلة أبو جزر دور لجان الإصلاح في تعزيز الترابط والنسيج الاجتماعي والتماسك في المجتمع الفلسطيني، مشيدا كذلك بالوجهاء والمخاتير الذين شاركوا في إتمام الصُلح والعفو والمسامحة.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم