جوال

تحقيق يكشف تفاصيل الليلة السوداء لقوة سيرت متكال في خانيونس

صورة توضيحية لتسلل القوة الخاصة إلى خانيونس

صورة توضيحية لتسلل القوة الخاصة إلى خانيونس

تل أبيب - سوا

كشف الجزء الثاني من برنامج التحقيقات "عوفداه" الذي بثته القناة 12 العبرية، الليلة، تفاصيل جديدة تتعلق بالعملية الفاشلة التي قامت بها وحدة "سيرت متكال" في خانيونس جنوب قطاع غزة .

وبحسب البرنامج فقد ألقت طائرات سلاح الجو حول وحدة سيرت متكال التي اكتُشفت وحوصرت في خان يونس حوالي 50 طناً من الـ "TNT".

وذكر البرنامج، أن طائرة يسعور التي هبطت لإنقاذ القوة مكثت على الأرض دقيقتين و 22 ثانية تقريباً، وبعد أن أقلعت تلقت توجيهات بتغيير المسار نظراً لورود معلومات من الميدان باحتمال إطلاق صاروخ أرض جو باتجاهها.

وأشار البرنامج إلى أن قوة الإنقاذ هبطت بالتزامن الدقيق على الأرض لانتشال القوة التي أُحيطت بقوة نارية هائلة، ثم حاول قبطان الطائرة إجراء عدد للقوة حتى لا يترك خلفه جزء منها لكنه تعذر عليه معرفة العدد.

وأوضح "عوفدا" أنه وبعد صعود القوة وهم في حالة من الذعر يتفقدون بعضهم البعض أقلعت الطائرة وسأل القبطان مسؤول قوة الإنقاذ: هل صعد الجميع ؟ هل أجريت عدداً؟ قال ليس لدي عدد، ثم أقلع القبطان في احتمال ترك جزء من القوة نظراً لخطورة ومواصلة الاشتباك.

وذكر البرنامج أن قوة الإنقاذ تأكدت من الطائرات التي تفقدت المكان، وبعد الاقلاع تلقى الطيار ان القوة في الطائرة والعدد كله صعد اليها.

في هذا الصدد قال "متان كهانا" ضابط سابق في وحدة سيرت متكال، "إنه من الصعب على النفس متابعة حلقة عوفداه وخصوصا الحديث عن فشل وحدة سيرت متكال في غزة".

أقرأ/ي المزيد : الجزء الاول من تحقيق عوفداه حول عملية خانيونس

وأضاف أن "ما يُروى في هذا البرنامج لم نتخيل يوماً أنه سيُروى لقد كنا مستعدين للموت ولا نتحدث بهذا الوضوح لقد أصيبت أقدس مقدسات وحدة سيرت متكال وهي الحديث للعلن عن اي فشل للوحدة".