جوال

لا قيود على سفر قياداتنا

مصدر بالجهاد لسوا: لم يعرض على وفدنا بالقاهرة هدنة طويلة أو اتفاقات جديدة

زياد النخالة الامين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ترأس وفد الحركة إلى القاهرة

زياد النخالة الامين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ترأس وفد الحركة إلى القاهرة

غزة - خاص سوا

نفت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، التقارير التي تحدثت عن عرض هدنة طويلة الأمد مع الاحتلال الإسرائيلي، خلال المباحثات الأخيرة لوفدها برئاسة الأمين العام زياد النخالة ، في العاصمة المصرية القاهرة.

وقال مصدر مسؤول في الجهاد الإسلامي لوكالة (سوا) الإخبارية : "لم يتم عرض هدنة طويلة الأمد على طاولة البحث خلال زيارة وفد الحركة الاخيرة لمصر"، مضيفا : "بالأساس لم يتم عرض اتفاقات جديدة".

وذكر أن  "موضوع الهدنة الطويلة لم يطرح لعدة اعتبارات من بينها أنه لا يوجد الآن في اسرائيل حكومة أو زعيم قادر على اتخاذ قرار بشأن هذه الأفكار التي لا مكان لها إلا في صفحات الاعلام فقط".

اقرأ/ي أيضا.. الــجهاد الإسلامي تعلن نتائج زيارتها إلى القاهرة

وتابع المصدر ذاته : "كل ما هنالك أنه جرى بحث الحفاظ على وقف اطلاق النار"، مردفا : "وفدنا في القاهرة أكد على الالتزام المتبادل بوقف اطلاق النار بما في ذلك وقف الاعتداء على مسيرات العودة".

وأشار إلى أن الموقف المصري إيجابي ويتسم بالمسؤولية تجاه القضية الفلسطينية، موضحا أنهم (الجانب المصري) داعمين لقضية شعبنا وحقوقه وحريصين على تجنيب قطاع غزة للعدوان وإبعاده عن تهديدات الاحتلال. 

ووفق المصدر، فقد جرى خلال المباحثات مع الجانب المصري، تقييم الوضع السياسي الفلسطيني الداخلي، وأيضا إدارة الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي وتهديداته ومخاطر التصعيد لخدمة أهداف تتعلق بتحسين وضع نتنياهو الذي قد يحاول الهروب من أزمته السياسية باتجاه تصعيد العدوان على غزة. 

ولفت إلى أنه "تم خلال اللقاءات استعراض كل السيناريوهات"، فيما أكد وفد الحركة "على حق المقاومة في حماية الشعب الفلسطيني والدفاع عنه"، وطالب بضرورة الضغط على إسرائيل وإلزامها بإنهاء الحصار. 

وفي شأن آخر، أكد المصدر المسؤول في الجهاد الإسلامي لوكالة (سوا) عدم وجود قيود مصرية على سفر قيادات الحركة.

وقال إن "هناك وفد يضم أعضاء من المكتب السياسي وقيادات أخرى من الحركة، موجود حاليا بالقاهرة؛ بهدف استكمال اجتماعات الدورة الثانية للمكتب السياسي التي بدأت فعليا وستستكمل قريبا".

وكشف المصدر أن وفد الحركة سينتقل إلى لبنان، موضحا أنه يشمل أعضاء المكتب السياسي وعددا من القيادات من غزة.