جوال

سليمان صويلو: البدء بترحيل 11 من معتقلي داعش الى فرنسا

وزير الداخلية التركي سليمان صويلو

وزير الداخلية التركي سليمان صويلو

انقرة - سوا

كشف وزير الداخلية في تركيا، سليمان صويلو، اليوم الخميس، بشأن استكمال ترحيل مجموعة من معتقلي تنظيم داعش الى بلادهم التي جاؤوا منها، ذلك ضمن قرار أعلن عنه الرئيس التركي أردوغان مؤخراً. 

وأوضح وزير الداخلية، أن بلاده قررت ترحيل 11 من عناصر تنظيم داعش إلى فرنسا التي جاؤوا منها في بداية شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل، مؤكداً أن أنقرة تمضي بإعادة معتقلي التنظيم إلى بلادهم التي جاءوا منها للقتال في سوريا والعراق خلال السنوات الماضية". 

وكانت قد أعلنت الداخلية مؤخراً أنها بدأت بإعادة معتقلي داعش المحتجزين لديها الى بلدانهم الأصلية لتولي مقاضاتها وسجنهم، بدءا من 11 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري. 

وأسقطت الدنمارك وألمانيا وبريطانيا الجنسية عن بعض المقاتلين وأعضاء أسرهم، لكن تركيا شددت على أنها ستسلم عناصر التنظيم لدولهم حتى لو أسقطت جنسياتهم. 

 وكانت الخارجية الألمانية قد أعلنت أن أنقرة أبلغت، بداية الشهر الجاري، عن عشرة أشخاص، هم ثلاثة رجال وخمس نساء وطفلان، تعتزم ترحيلهم إلى برلين، موضحةً أنها لا تعرف ما إذا كان أي منهم من مقاتلي الدولة، لكنه لم يطعن في جنسيتهم. 
 
وقضت محكمة في لاهاي، الاثنين، بأنه يتوجب على هولندا أن تقدم مساعدة فعالة لاستعادة أطفال نساء انضممن إلى تنظيم الدولة في سوريا، مضيفةً أن المحكمة لا يتعين قبول عودة الأمهات إلى هولندا. 

 وتفيد بيانات وكالة المخابرات الهولندية حتى الأول من أكتوبر تشرين الأول بأن 55 من مقاتلي التنظيم الذين سافروا من هولندا و90 طفلا على الأقل لآباء وأمهات هولنديين أو عاشوا في هولندا لفترة كبيرة موجودون في شمال سوريا، وفقاً لموقع عربي 21.

ودعت أنقرة مرارا الدول الأوروبية، ومن بينها فرنسا، إلى استعادة مواطنيها الذين قاتلوا في صفوف تنظيم داعش، واتهمت وحدات حماية الشعب بإخلاء بعض السجون من المقاتلين.