جوال

عضو تنفيذية: نهاية نتنياهو غير مأسوف عليها ومكانه بات السجن

واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

رام الله - سوا

قال واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إن تقديم لائحة اتهام بحق بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته "تشكل نهاية مسلسل الحروب والدمار التي نفذها بحق الشعب الفلسطيني؛ للتغطية على جرائمه بالفساد".

وأضاف أبو يوسف : "مفترض أن حياة نتنياهو السياسية انتهت، وهذه نهاية غير مأسوف عليها". بحسب ما أوردته الأناضول.

وتابع المسؤول الفلسطيني : "نتنياهو على مدار سنوات راوغ ونفذ حروبا ومنع إقامة دولة فلسطينية بهدف شخصي لحمايته من تهم الفساد"، متابعا : "بات مكان نتنياهو السجن".

اقرأ/ي أيضًا.. القائمة المشتركة وأحزاب إسرائيلية تطالب بتنحية نتنياهو

وأعلن المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أفيخاي مندلبليت، أمس الخميس، عن تقديم لائحة اتهام رسمية ضد نتنياهو، ومحاكمته بثلاث تهم فساد في ثلاثة قضايا.

وأوضح مندلبليت، أن "نتنياهو سيتهم بالرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال في قضية 'شركة بيزك-موقع واللا' المعروفة باسم 'الملف 4000'.

وتتمحور حول شبهات بتقديم نتنياهو تسهيلات ضريبية لشركة الاتصالات الإسرائيلية "بيزك"، بقيمة تقارب 370 مليون دولار مقابل قيام موقع "واللا" الإخباري المملوك للمدير العام السابق لـ"بيزك"، ومالكها شاؤول ألوفيتش، بتغطية إخبارية إيجابية لنتنياهو وأسرته في الموقع الإخباري.

وفي القضية المسماة "الملف 2000"، وجهت لنتنياهو تهم الاحتيال وخيانة الأمانة.

وتتعلق القضية بشبهات مساومة نتنياهو ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت" أرنون موزيس، على الحصول على تغطية إعلامية إيجابية له ولأسرته، مقابل التضييق على صحيفة "يسرائيل هيوم" لصالح "يديعوت أحرونوت".

كما يواجه نتنياهو تهمة الاحتيال وخيانة الأمانة في القضية المسماة "الملف 1000"، للاشتباه بحصوله على منافع (رشوة على شكل هدايا) من رجل الأعمال أرنون ميلتشين، مقابل خدمات وصفقات سهلها نتنياهو له.

ووفق مندلبليت، فإن القرار بتوجيه لائحة الاتهام لنتنياهو جاء بناء على مئات الأدلة التي تراكمت خلال التحقيقات في القضايا الثلاث.



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم