جوال

جيش الاحتلال: قتلنا عائلة فلسطينية من 8 أفراد في غزة "بالخطأ"

استهداف منزل عائلة السواركة في دير البلح وسط غزة

استهداف منزل عائلة السواركة في دير البلح وسط غزة

تل أبيب - سوا

اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، أنه قتل عائلة فلسطينية مكونة من 8 أفراد "بالخطأ " عقب استهداف منزلها بالصواريخ خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة .

ونقلت صحيفة "هآرتس" ، عن الجيش الإسرائيلي إنه" قدر أن المبنى في دير البلح وسط قطاع غزة، كان خاليا ولم يدرك أنه كانت تسكنه عائلة".

وأضاف الجيش "أنه يحقق في الغارة التي وقعت قبل ساعات قليلة من بدء سريان وقف إطلاق النار في قطاع غزة صباح الخميس" على حد زعمه.

وتابع "نحن على دراية بالادعاء بأن أشخاصا غير مسلحين "أصيبوا" وسط قطاع غزة ونحن نحقق في ذلك"، وفق ما نقلته وكالة الأناضول.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قالت إن معاذ محمد السواركة، 7 أعوام ومهند رسمي السواركة ، 12 عاما، ووسيم محمد السواركة، 13 عاما، ويسرى محمد السواركة، 39 عاما، ومريم سالم السواركة، 45 عاما، ورسمي سالم السواركة، 45 عاما، إضافة الى طفلين، لم يكشف عن اسمهما، استشهدوا في العدوان الإسرائيلي.

وفي أعقاب الهجوم زعم الناطق بلسان جيش الاحتلال في بيان إن "رسمي أبو لحوس السواركة القيادي في الجهاد الإسلامي وقائد الوحدة الصاروخية في لواء الوسطى في التنظيم ، قتل الليلة الماضية في الغارة على دير البلح".

أقرأ/ي أيضا: الاحتلال يصدر تعليمات جديدة لمستوطني غلاف غـزة

ونقلت الصحيفة الإسرائيلية عن مصدر عسكري إن الجيش لم يكن على علم بوجود فلسطينيين في المنزل.



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم