جوال

صحيفة تكشف ما أبلغته حماس والجهاد الإسلامي للمخابرات المصرية بشأن الوضع في غزة

كتائب القسام وسرايا القدس - أرشيفية -.

كتائب القسام وسرايا القدس - أرشيفية -.

قالت صحيفة الأخبار اللبنانية، اليوم الأربعاء، أن حركتي حماس والجهاد الإسلامي أبلغتا جهاز المخابرات العامة المصرية أنه من المبكر الحديث عن تهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي في أعقاب القصف الإسرائيلي على غزة .

وأضافت صحيفة الأخبار، نقلاً عن مصادر، أنه على الرغم من استمرار المقاومة الفلسطينية منذ فجر أمس بإطلاق قذائف صاروخية تجاه المستوطنات الإسرائيلية، إلا أن القاهرة لم تيأس من مواصلة الاتصالات لـ"احتواء الموقف"، لكن دون استجابة من الجهاد الإسلامي.

وأشارت الصحيفة أنه منذ وقت باكر أمس أجرى جهاز المخابرات العامة المصرية سلسلة اتصالات مع الفصائل الفلسطينية، خاصة حركتي حماس والجهاد الإسلامي اللتان ابلغاه أنه من المبكر الحديث عن تهدئة، قبل رد واسع وكبير على جريمة الاغتيال على الأقل خلال الساعات الـ48 الأولى.

وأكدت الصحيفة اللبنانية، أن الجهاد الإسلامي رفض مبدأ الحديث عن تهدئة الآن، إلا أن حماس أبدت تجاوباً أولياً مع الاتصالات المصرية ولكنها رهنت ذلك بموقف الجهاد الإسلامي التي أبلغت بدورها أن تفكيرها الآن محصور في ما تريده المقاومة الفلسطينية لا ما يريده الجيش الإسرائيلي.

ووصل الليلة الماضية المبعوث الأممي الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف ، لبحث مساعي التوصل إلى تهدئة بين المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة والجيش الإسرائيلي.



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم