جوال

وزيرة الصحة: نعمل على إنتاج أول خطة استراتجية وطنية للصحة الإلكترونية

 ورشة عمل شاركت فيها وزيرة الصحة مي الكيلة

ورشة عمل شاركت فيها وزيرة الصحة مي الكيلة


رام الله - سوا

قالت وزيرة الصحة د. مي الكيلة، إننا في وزارة الصحة نعمل حالياً مع كافة الشركاء في القطاع الأهلي والخاص ومنظمة الصحة العالمية والمعهد الوطني الفلسطيني للصحة العامة على إنتاج أول خطة استراتجية وطنية للصحة الالكترونية،

جاء ذلك خلال ورشة عمل، نظمت اليوم، حول مساهمات المعهد الوطني الفلسطيني للصحة العامة في تحسين ودعم المراصد والسجلات الإلكترونية الصحية، بحضور رئيسة المعهد الوطني النرويجي للصحة العامة كاميليا ستولتنبيرغ، وسفيرة النرويج لدى فلسطين هيلدا هارالدستان، ومديرة المعهد الوطني الفلسطيني للصحة العامة د. رند سليمان.

وقالت وزيرة الصحة إن الوزارة تحرص ومنذ نشأتها على بناء نظام معلوماتٍ صحي، قوي وفعال، يكون قادراً على رصد الخدمات المقدمة للمواطنين، ليعكس صورة حقيقية عنها، تساعدنا في وضع الخطط والبرامج التطويرية، بما ينعكس ايجاباً على صحة أبناء شعبنا الفلسطيني. و تأتي جهود المعهد الوطني للصحة العامة مكملة وداعمة لتوجهات و سياسات الوزارة التطويرية و الإصلاحية.

وأضافت الوزيرة، " أطلقنا النظام المحوسب في المستشفيات لنكون من أوائل الدول على المستوى الإقليمي التي أطلقت ملف مريض إلكتروني موحد، و استطعنا و بجهود ذاتية ومن خلال كوادرنا في وحدة الهندسة والحاسوب من تطبيق النظام المحوسب في وزارة الصحة وبدون إسناد من أحد".

وأكدت الوزيرة، أننا اليوم أصبحنا نمتلك سجلات و مراصد و أنظمة معلومات محوسبة قادرة على إنتاج مؤشرات هامة، تساعدنا على قياس مدى التقدم الحاصل في التغطية الصحية الشاملة وأهداف التنمية المستدامة، الأمر الذي يساعدنا على تنفيذ خططنا التنموية والصحية بدقة واقتدار.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم