جوال

رام الله: محافظ سلطة النقد يشارك في إطلاق فعاليات المؤتمر التكنولوجي اكسبوتك 2019

 محافظ سلطة النقد يشارك في إطلاق فعاليات المؤتمر التكنولوجي اكسبوتك 2019

محافظ سلطة النقد يشارك في إطلاق فعاليات المؤتمر التكنولوجي اكسبوتك 2019

رام الله - سوا

شارك محافظ سلطة النقد  عزام الشوا في إطلاق المؤتمر التكنولوجي اكسبوتك 2019، والذي ينظمه إتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية "بيتا"، بالشراكة مع مجموعة الاتصالات الفلسطينية، تحت شعار "التكنولوجيا المالية والـblockchain"، وذلك تحت رعاية فخامة رئيس دولة فلسطين السيد محمود عباس "أبو مازن".

وحضر المؤتمر رئيس مجلس الإبداع والتميز عدنان سمارة ممثلاً عن سيادة الرئيس محمود عباس، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. اسحق سدر ممثلا عن رئيس الوزراء، ووزير الاقتصاد الوطني خالد العسيلي ، ووزير الزراعة رياض العطاري،ورئيس سلطة الأراضي الوزير موسى شكارنة، وممثل اليابان لدى دولة فلسطين السفير ماسايوكيماغوشي، ورئيس مجلس إدارة بيتا سعيد زيدان، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، والرئيس التنفيذي لبنك القدس صلاح هدمي، ومجموعة من رجال الأعمال والشخصيات الاعتبارية والوطنية، إضافة إلى خبراء شركات أنظمة المعلومات والتكنولوجيا في فلسطين والعالم.

وخلال مشاركته في جلسة السياسات والتنظيمات المتعلقة بالتكنولوجيا المالية، اليوم، أوضح الشوا أن الاهتمام الاستراتيجي لسلطة النقدفي التحول نحو وسائل الدفع الالكترونية والتكنولوجيا المالية بدأ إنطلاقاً من كونها الحلول الأكثر فعالية في مواجهة العقبات السياسية والمالية بالإضافة إلى تلبية احتياجات المجتمع الفلسطيني في تغطية الضعف في الوصول إلى الخدمات المالية.

وبين المحافظ أنه سيتم الإعلان قبل نهاية العام الحالي عن رؤية سلطة النقد المستقبليةفي مجال التكنولوجيا المالية، والتي ستوفر الحاضنة المناسبة لدعم كافة المبادرات الناشئة والابتكارات، وتعاون أكبر في مجال إيجاد حلول تكنولوجية لكافة العمليات المالية والخدمات المرتبطة بها، مشيراً إلى أنه ومن خلال التعاون والتنسيق المستمر ما بين الحكومة الفلسطينية وسلطة النقد في هذا القطاع تم اعتماد الاستراتيجية الوطنية لتطوير وسائل الدفع الالكتروني 2018-2023.

وأشار الشوا إلى أن سلطة النقد قامت وبالتعاون مع كافة الأطراف المحلية والدولية بالعمل على دراسة احتياجات السوق الفلسطيني في مجال الوصول إلى الخدمات المالية واستخداماتها، وفتحت المجال في نهاية العام 2018 أمام مشاركة القطاع الخاص للاستثمار في مجال خدمات الدفع الالكترونية وذلك بهدف تحفيز خدمات التكنولوجيا المالية بشكل آمن وفعّال وعلى أسس تشريعية وقانونية مناسبة تنظم عمل هذا القطاع وتوفر الحماية لمستخدمي خدمات الدفع الالكترونية وتخفض من مخاطر تبييض الأموال.

وأوضح  المحافظ أنه تم العمل على إيجاد بيئة قانونية معاصرة تحفز انتشار وسائل الدفع غير التقليدية، كم أنه جار العمل حاليا على إصدار تعليمات تنظيم خدمات وسائل الدفع الالكترونية في فلسطين، مضيفاً "إن إصدار العملة الرقمية الوطنية الفلسطينية، يقع في صلب اهتمامات سلطة النقد الفلسطينية، ولكنه يتطلب المزيد من الدراسة والبحث من النواحي القانونية ومن العناصرالواجب توفرها في هذه العملة والأصول المستخدمة والبنية التحتية اللازمة لها بما يمكنها من أن تكون عملة قابلة للتداول".

وفي كلمته خلال مشاركته في حفل عشاء إطلاق فعالياتالمؤتمر، أمس، الذي اقيم تحت رعاية دولة رئيس الوزراء د. محمد اشتية ، أكد معالي المحافظ على أهمية تعزيز التعاون ما بين القطاع المصرفي والمالي الاقتصاديين وبين شركات التكنولوجيا بهدف تطوير أنظمة مالية ومصرفية ذات أفكار مبدعة تخدم حاجة الاستهلاك المحلي وترقى للمستويات العالمية.

وتقدم المحافظ بالشكر للقائمين على تنظيم أسبوع فلسطين التكنولوجي "اكسبوتك"، مشيراً إلى أن هذا المؤتمر يعد رمزاً لتطور التكنولوجيا في فلسطين لدورها الهام في تعزيز الاستقرار المالي ونمو الاقتصاد الفلسطيني.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم