جوال

حركة المجاهدين: قانون الانتخابات المختلط هو الأنسب لهذا السبب

 أسعد ابوشريعة الأمين العام لحركة المجاهدين الفلسطينية

أسعد ابوشريعة الأمين العام لحركة المجاهدين الفلسطينية

غزة - سوا

رحب أسعد ابوشريعة الأمين العام لحركة المجاهدين الفلسطينية، اليوم الأحد، بوفد لجنة الانتخابات المركزية د.حنا ناصر والوفد المرافق له.

وأكد أبو شريعة خلال لقاء قادة الفصائل مع لجنة الانتخابات أن "قانون الانتخابات المختلط هو الأنسب، كوننا في مرحلة تحرر ولسنا دولة لها كامل السيادة ".

وقال أبو شريعة في تصريحاته التي تلقت "سوا" نسخة عنه إن " النظام المختلط يناسب واقع فلسطينْ، لأن أمن غزة ليس مثل أمن الضفة، فهناك الاحتلال يستطيع ان يعتقل من يشاء، لذا لا يصح نظام الدائرة الواحدة".

وأضاف أن "النظام المختلط معمول به في كثير من دول العالم ، وهو ما عمل به في عام 2006 ونجح لدينا، فما الدافع لعدم تبنيه من البعض؟".

وتساءل أبو شريعة:" من يضمن مرشحي القوائم على مستوى الوطن من عدم الاعتقال من قبل الاحتلال في الضفة و القدس ؟ كما حصل مع نواب المجلس التشريعي الحالي".

وشدد أبو شريعة على أهمية عقد لقاء وطني جامع على مستوى الأمناء العامون للفصائل من أجل (التوافق على قانون الانتخابات، وضمان احترام نتائج الانتخابات، والاتفاق على كيفية انتخابات المجلس الوطني).

وقال أبو شريعة إن "القدس أساس في العملية الانتخابية، وهي عاصمتنا".