جوال

إنذار إسرائيلي جديد وتحذير من زيادة ساعات قطع الكهرباء بالضفة

كهرباء القدس

كهرباء القدس

رام الله - متابعة سوا

وجهت شركة الكهرباء الإسرائيلية، إنذارا جديدا لشركة كهرباء القدس ، في ظل استمرار تراكم الديون عليها. في وقت حذرت جهات فلسطينية من زيادة ساعات قطع التيار الكهربائي بفصل الشتاء.

وقال ظافر ملحم رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية إن الإنذار الجديد يبدأ من 17 تشرين ثاني المقبل ويستمر لمدة ثلاثة أسابيع، موضحا أن هذه المرة الثانية التي تهدد بها إسرائيل بقطع التيار الكهربائي بحسب جداول يومية تصل حاليا بشكل تصاعدي لأكثر من نقطة ربط بذات الوقت.

وبين ملحم أن تراكم الديوان على شركة كهرباء القدس سببه عدم التحصيل من بعض التجمعات السكنية وسرقة التيار الكهربائي والتعدي على الشبكات، منوها إلى أن الحكومة تدخلت بموضوع التجمعات السكنية وتساعد الشركة بمعالجة العجز في التحصيل.

وأشار ملحم إلى أن الديون بلغت مليار و400 مليون شيكل، مؤكدا ضرورة بذل الجهود مع شركة كهرباء إسرائيل من أجل تسويتها على فترات زمنية متباعدة.

وألمح إلى وجود اتصالات مع إسرائيل لتخفيض جزء من هذه المديونية ووقف عملية قطع الكهرباء، مشيرًا إلى وجود اتفاق تم التوصل له بين الجانبين حول تسيد جزء من الديون على دفعات شهرية.

ووفق ملحم، فإن الشركة الإسرائيلية لم تلتزم بالاتفاق وتراجعت عن تجميد مبلغ 663 مليون شيكل.

اقرأ/ي أيضًا: سعر صرف الدولار أمام الشيكل اليوم - عملات فلسطين

وحال نفذ الاحتلال تهديداته الجديدة، فإن قطع الكهرباء سيزيد من نقطتين حاليا إلى ثلاث أو أربع نقاط، الأمر الذي يشكل قطعا كاملا لبعض المدن والمناطق الفلسطينية، ما سيؤدي لعدم قدرة الشركة على إدارة الأحمال وتغطية ما يتم قطعه من مناطق لأخرى. بحسب ملحم.

وختم ملحم : "حال لم يتم تسوية الديون، سيتم تحويل القطع في شهر 12 المقبل إلى أكثر من ساعتين"، داعيا المواطنين للمساعدة في التغلب على المشكلة من خلال تسديد ما عليهم من ديون ووقف التعديات.

يذكر أن شركة كهرباء محافظة القدس تشتري التيار من الشركة الإسرائيلية عبر نقاط حيث باتت الأخيرة تحدد النقاط التي سيتم القطع عنها؛ نظرا لتراكم الديون.

ويوجد 23 نقطة ربط تزود محافظات رام الله والبيرة و بيت لحم واريحا وغلاف القدس وهي المناطق التي ستتأثر بانقطاع التيار الكهربائي. بحسب المهندس هشام العمري مدير عام شركة كهرباء القدس.