جوال

اجتماع خاص لتنفيذية المنظمة السبت

عزام الأحمد يعلق على مواقف حماس حول الانتخابات

عزام الأحمد

عزام الأحمد


رام الله - متابعة سوا

علّق عزام الأحمد عضو اللجنتين المركزية لحركة "فتح"، التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، على المواقف المُعلنة من قبل حركة " حماس " حول الانتخابات العامة.

وقال الأحمد في تصريحات تابعتها وكالة (سوا) الإخبارية : "من الواضح حتى الآن، التناقض وتعدد الأراء التي تعلنها حماس"، مضيفا : "ذلك يشعرنا أنهم لا يريدون الانتخابات رغم أنهم يقولون إنهم موافقون من حيث المبدأ".

اقرأ/ي أيضًا: أبو مرزوق: التوافق رافعة لإجراء الانتخابات وحماس ملزمة بقبول النتائج

وشدد على ضرورة مشاركة غزة في الانتخابات، والضغط على الجانب الإسرائيلي حتى لا يعرقل إجراءها في الضفة الغربية أو القدس ، مؤكدا أهمية المشاركة الكاملة للقدس بها.

ولم يستبعد الأحمد تحديد موعد الانتخابات قبل نهاية العام الجاري، مستطردا : "ندرك الصعوبات التي تواجهنا، لكن الرئيس محمود عباس ، كلف رئيس لجنة الانتخابات د. حنا ناصر بالتوجه إلى غزة وإجراء مشاورات هناك، بعد أن ينهي مشاوراته هذا الأسبوع بالضفة الغربية".

ولفت الأحمد  في تصريحاته التي تابعتها سوا إلى أن اللجنة التنفيذية اجتمعت ودرست كل العقبات التي تواجه الانتخابات ومتطلبات نجاحها، كاشفا عن اجتماع ستعقده اللجنة قبل ظهر يوم السبت المقبل خاص بالانتخابات.

ووفق الأحمد، سيتم خلال اجتماع اللجنة التنفيذية السبت، استعراض ما تم من اتصالات مع جميع الأطراف المعنية سواء فلسطينية أو غير فلسطينية.

وتابع : "القرار واضح، انتخابات تشريعية سواء برلمان تأسيسي أو جزء من برلمان الدولة أو مجلس تشريعي، تجري أولا، وبعد ذلك بثلاثة أشهر على الأقل تتم انتخابات الرئاسة"، مشيرًا إلى أن ذلك قرار تنفيذية المنظمة؛ "حتى لا تترك فراغا خاصة أن إسرائيل تنكرت لاتفاقيات أوسلو تماما".

وختم الأحمد حديثه قائلا : "لننتظر الأسبوعين القادمين، ونأمل أن ننجح في إجراء الانتخابات؛ لأن الرئيس يصدر مرسومه بتحديد موعدها في ضوء إبلاغه من د. حنا ناصر ولجنة الانتخابات بأنهم أصبحوا جاهزين".

اقرأ/ي أيضًا:  لجنة الانتخابات توشك على الانتهاء من المشاورات وتستعد للذهاب إلى غزة


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم