جوال

نقابة المحامين تدعو لحماية المعلمين الفلسطينيين

نقيب المحامين في لقاء مع نقيب المعلمين

نقيب المحامين في لقاء مع نقيب المعلمين


رام الله - سوا

شددت نقابة المحامين الفلسطينيين على ضرورة تعزيز أمن المعلم الفلسطيني ووضعه الاعتباري، مؤكدة أن حمايته واجب مقدس، ولا يمكن تجاوز مكانته في المجتمع.

جاء ذلك خلال استقبال نقيب المحامين الفلسطينيين جواد عبيدات وفدا برئاسة الأمين العام لإتحاد المعلمين الفلسطينيين سائد ازريقات في مقر النقابة بمدينة رام الله .

وقال عبيدات  إن ارتفاع وتيرة الإعتداءات ضد المعلمين لهذا الشهر قد بلغت 39 حالة اعتداء وهو أمر يستدعي الوقوف عليه والعمل على معالجته مع الجهات المسؤولة عن تعزيز الامن والامان ، مضيفا أن نقابة المحامين تعلن وقوفها ومساندتها للمعلم الفلسطيني لقدسية مكانه في المجتمع.

وأعرب عن قلقة الشديد من الحالة التي وصل لها المعلم الفلسطيني الذي يعتبر منارة علميه هادفه وهو الذي يصنع اللبنه الأولى لكافة الأجيال التي تتعاقب على الدولة الفلسطينية ،خاصة ان الشعب الفلسطيني لا يملك إلا رسالة العلم التي هي طوق النجاة لمشروعه الوطني.

وقال نقيب المحامين إن النقابة ستعمل على تشكيل فريق قانوني للتعاون مع الفريق المشكل من قبل الاتحاد العام للمعلمين للبدء الفوري باعداد مسودة مشروع قانون لحماية المعلم الفلسطيني.

بدوره أكد ارزيقات بأن المعلم الفلسطيني وفي ظل التعاون مع نقابة المحامين سيستشعر بأن خلفه جدار قانوني يحميه.

وناشد الطرفان، الرئيس بالتدخل الفوري لنصره المعلم والمسيره التعليمية التي لطالما دعمها وساندها ، وإعطاء توجيهاته لرئيس الوزراء بصفته وزيرا للداخليه ولكافة الأجهزه الامنيه بالتحرك الفوري للوقوف على تلك الاعتداءات لحماية المعلم الفلسطيني بكافه الطرق القانونيه

ودعا نقيب المحامين كافة اعضاء الهيئة العامة للمحاميين للتوكل المجاني للدفاع عن كافه المعلمين المعتدى عليهم مستنكر هذه الاعتداءات معلنا رفض النقابة لمثل هذه التصرفات التي تقلل من هيبه المعلم الفلسطيني مطالبا باتخاذ الاجراءات القانونية الصارمه بحق المعتدين على المعلم ليكونو عبرة لكل من تسول له نفسه التجراء والإعتداء على قدسية وكرامة المعلم "عميد مهن فلسطين".


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم