جوال

الهباش يثمن الدور الأردني الداعم للقضية الفلسطينية

الهباش في الاردن

الهباش في الاردن

عمّان - سوا

ثمن قاضي قضاة فلسطين، محمود الهباش، اليوم الأربعاء، الموقف الشعبي والرسمي الأردني المناصر للشعب الفلسطيني، والداعم لحقه في الحرية والاستقلال وفضح ممارسات الاحتلال.

وأضاف الهباش أن فلسطين والأردن كانا على الدوام في خندق واحد دفاعًا عن القدس ومقدساتها الاسلامية والمسيحية في وجه الهجمة الاسرائيلية المسعورة التي تستهدف هوية المدينة المقدسة

وأكد في بيان وصل "سوا" أن الشعب الفلسطيني وقيادته، يثقون ثقة تامة بالدور الذي يقوم به جلالة الملك عبد الله الثاني، ملك المملكة الأردنية الهاشمية في مدينة القدس، وحماية مقدساتنا الإسلامية والمسيحية.

جاء ذلك خلال اجتماعه اليوم مع النائب يحيى السعود رئيس لجنة فلسطين النيابية في مجلس النواب الاردني اليوم في العاصمة الأردنية عمان ، حيث ثمن المواقف المشرفة لجلالة الملك عبد الله الثاني، لصالح القضية الفلسطينية، ولدعوته الدائمة بالمحافظة على القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، والتنسيق المستمر بين القيادتين الأردنية والفلسطينية، متمثلة بجلالة الملك، والرئيس محمود عباس ، لافتاً إلى أن كافة التوجيهات الملكية بشأن القدس، لطالما وجدت الترحيب والتقدير من الجميع .

وأشاد قاضي القضاة بالدور الذي تضطلع به (لجنة فلسطين النيابية) لصالح القضية الفلسطينية ولجهودها في دعم وجود المقدسيين في مدينتهم، مشيراً إلى أن اللجنة النيابية إنما تعبر بوجودها عن مدى وحدة الحال، وتعزز كذلك العلاقات الأخوية القائمة بين الشعبين الشقيقين الأردني والفلسطيني، مؤكداً أن التنسيق القائم مع اللجنة النيابية، سيبقى وسيتم تعزيزه؛ لفضح ممارسات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني، وخاصة في مدينة القدس ومقدساتها، والتي لا تقبلها الأعراف والمواثيق الدولية وقوانين حقوق الإنسان الدولية.

من جانبه أكد رئيس لجنة فلسطين النيابية يحيى السعود وقوف الأردنيين بمختلف مكوناتهم خلف مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الرافضة بشكل مطلق لمؤامرات الوطن البديل او التوطين او مؤامرة صفقة القرن التي تنسف الحقوق الفلسطينية المشروعة .

كما أكد، السعود على أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف مؤكدا أن مجلس النواب يقف دوما في دعم القضية الفلسطينية معتبرا انها قضية الاردن المركزية، فالهم والمصير مشترك مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.



الأخبار الأكثر تداولاً اليوم