جوال

مشاهدة فيديو فضيحة عبدو سمار

فضيحة عبدو سمار

فضيحة عبدو سمار


الجزائر - سوا

أصدرت مصادر إعلامية جزائرية يوم الاثنين 30 / 9 / 2019 توضيحا حول سبب غياب الصحفي عبدو سمار، وذلك بعدما روّج ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات وبعض الصور والفيديوهات المنسوبة له على أنها فضيحة مدوية، بعدما كان يكشف الفاسدين.

وأوضح أحد المذيعين في قناة "أمل تي في" أن عبدو سمار بعد الضربات التي وجهها له بعض الحاقدين فضل أن يغيب لمدة زمنية عن الساحة الإعلامية وكذلك الموقع الإلكتروني الذي يعمل به، مشيرا إلى أنه لم يكن موظفا في يوما ما بقناة أمل تي في. وفق تعبيره.

وأوضح أن عبدو سمار كان يعمل كمتطوع كما الجميع في قناة أمل تي في، موضحا أن ما حصل له بما يخص الصور التي نشرت ليس لها علاقة بها وأن هذا الأمر شخصي بالنسبة للصحفي الجزائري.

وأضاف المذيع : "نحن ليس لنا علاقة فيما نشر من صور له، وندين من أراد أن يمس بالحياة الشخصية لعبدو سمار لأن هذا مستوى دنيء ولا نستطيع أن نسكت على الدناءة وهو يبقى حر والآن من حقه أن يأخذ فترة راحة".

وكان بعض النشطاء في مواقع التواصل قد تداولوا صورا للصحفي عبدو سمار وقالوا إنها مع رجل أعمال إسرائيلي يدعى "فرانكو" وأخرى مع فتيات، فيما علق متابعون بأن هذه الصور والفيديوهات المتداولة غير صحيحة وأنه تم عملها عبر برنامج الفوتوشوب بشكل واضح.

وفي السابق، اتهم الإعلامي عبدو سمار بأنه يقوم بابتزاز بعض الشخصيات والساسة ورجال الأعمال من خلال قضايا فساد لهم، من خلال موقعة الالكتروني الشخصي بهدف كسب الأموال، مشيرين إلى أنه تمكن من جمع أموال خلال مدة زمنية قصيرة جدا، الأمر الذي أثار لديهم شكوكا حول مصدرها.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم