جوال

الهباش يدعو علماء المسلمين إلى كسر الحصار الإسرائيلي على القدس

محمود الهباش

محمود الهباش


رام الله - سوا

دعا محمود الهباش قاضي قضاة فلسطين علماء المسلمين والمرجعيات الدينية العليا في العالم الإسلامي، اليوم الثلاثاء، إلى العمل على كسر الحصار الإسرائيلي على مدينة القدس الهادف إلى عزلها عن فضائها العربي والإسلامي.

وقال الهباش خلال ترؤسه الجلسة الختامية لمؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الاسلامية بالقاهرة: " إن تقاطر آلاف المسلمين من كل بقاع الدنيا إلى مدينة القدس، وفوق أنه فضيلة دينية لا مراء فيها، فهو أيضًا ضرورة سياسية وأخلاقية يفرضها الواقع الأليم الذي تعيشه المدينة المقدسة وأهلها تحت ظلم الاحتلال الإسرائيلي وعدوانه المستمر الذي تجاوز كل الخطوط الحمراء، وبات يهدد هوية المدينة ومقدساتها وأهلها المرابطين فيها وفي أكنافها".

وأضاف الهباش، وفق ما وصل "سوا" :" إن دعوة القيادة الفلسطينية المسلمين إلى زيارة القدس في هذه المرحلة الخطيرة التي تمر بها العاصمة الفلسطينية المقدسة، تحقق على الأقل أربع غايات سامية تنطلق من المقاصد العليا للشريعة الإسلامية".

الغاية الأولى هي تحقيق الالتزام بالسنة النبوية المشرفة التي دعت المسلمين إلى شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك والصلاة فيه وحفظ هويته الدينية من أي تحريف أو تزييف.

والغاية الثانية هي دعم صمود الفلسطينيين ورفع روحهم المعنوية في مواجهة الظلم والعدوان الذي يتعرضون له بسبب الاحتلال الإسرائيلي.

والغاية الثالثة هي تحقيق فضيلة الرباط في أرض الرباط التي تمثل أعلى درجات الجهاد في سبيل الله.

أما الغاية الرابعة فهي المشاركة في رد العدوان، وإغاظة العدو بالرباط في أهم ثغور الإسلام في هذا العصر، وهي القدس أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين.

وفي سياق متصل، دعا جماهير الأمة الى استذكار المأساة التي تسبب بها الاحتلال الاسرائيلي حينما ارتكب مجزرة مخيمي صبرا وشاتيلا للاجئين الفلسطينيين في لبنان قبل سبعة وثلاثين سنة، والتي توافق السادس عشر من شهر أيلول سبتمبر، مؤكدًا أن كل هذا المآسي لم تنجح في كسر إرادة الشعب الفلسطيني المصمم على نيل حريته واستقلاله وإقامة دولته الحرة المستقلة وعاصمتها القدس.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم